EN
  • تاريخ النشر: 01 يونيو, 2011

"فيشي" تحذر من استخدام واقي الشمس بدرجة حماية "100 SPF"

حذرت د. جيهان عبد القادر -رئيس تنفيذي بمستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية- من استخدام كريم واقٍ بدرجة حماية "SPF 100"، لما يسببه للبشرة من أضرار، مطالبة بمنع طرح هذه الدرجة في الأسواق.

حذرت د. جيهان عبد القادر -رئيس تنفيذي بمستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية- من استخدام كريم واقٍ بدرجة حماية "SPF 100"، لما يسببه للبشرة من أضرار، مطالبة بمنع طرح هذه الدرجة في الأسواق.

وقالت د. جيهان -في فقرة فيشي التي عرضها برنامج صباح الخير يا عرب الأربعاء الأول من يونيو/حزيران 2011- البعض لديه اعتقاد خاطئ بأنه كلما كانت درجة الحماية من الشمس في الكريمات مرتفعة كلما كانت الوقاية أكبر.

وشددت على أهمية احتواء كريم واقي الشمس على فلاتر تعكس أشعة الشمس، وقالت إن هناك أنواعا كثيرة من كريمات ومستحضرات الحماية من أشعة الشمس، إلا أن الأهم هو كيفية انتقاء المستحضر المناسب.

ونبّهت إلى ضرورة تجنب التعرض للأشعة فوق البنفسجية "UVA" والتي تخترق زجاج المنزل والسيارة، لما قد تحدثه من أضرار في طبقات الجلد نظرا لتفاعلها مع مكوناته، وذلك نصحت باستخدام واق الشمس المناسب لمنع هذه الأضرار.

وعن أنواع كريمات واق الشمس، أوضحت أنه إذا كانت البشرة دهنية يفضل استخدام المستحضر السائل حتى لا يشعر بها الإنسان، فضلا عن مراعاة اختيار درجة الوقاية المناسبة-SPF- بحيث تكون 50 درجة فقط.

ودللت على حديثها قائلة إن واقي الشمس الذي يحتوي على درجة حماية "100 SPF" غير مصدَّق من الوكالة الفيدرالية، وإن أقصى درجة حماية هي 50 درجة، بينما تعتبر درجة الحماية الأدنى هي 30 درجة.