EN
  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2011

هبة قطب: جروح الولادة لا تؤثر في العلاقة الحميمة

قالت د. هبة قطب اختصاصية العلاقات الزوجية، أن جروح عمليات الولادة قد تكون مؤلمة بالنسبة إلى بعض السيدات، وتجعلهن يتخوفن من أداء العلاقة الحميمة.

قالت د. هبة قطب اختصاصية العلاقات الزوجية، أن جروح عمليات الولادة قد تكون مؤلمة بالنسبة إلى بعض السيدات، وتجعلهن يتخوفن من أداء العلاقة الحميمة.

وأشارت قطب، في حوارها مع "صباح الخير يا عربالاثنين 2 مايو/أيار 2011، إلى أن الأطباء صاروا يعتمدون طرقًا جديدة في الولادة الطبيعية تجعل الأنسجة والجلد تلتئم أسرع، لتصير أقوى من الجلد الموجود أصلاً، لافتةً إلى أن العلاقة الحميمة قُدِّر لها أن تستمر طوال الحياة حتى بعد إنجاب الطفل العاشر.

وحذرت قطب الزوجة من أن يستحوذ طفلها الأول على الاهتمام الأكبر؛ حتى لا يشعر الزوج بالانزعاج بسبب إهمال زوجته له.

وعن إدمان مشاهدة بعض الأزواج الأفلام الإباحية، أوضحت أن مشاهدة تلك الأفلام الإباحية أمر متكرر في معظم البيوت، معتبرة أن الزوج يندفع نحو مشاهدة تلك الأفلام لرغبته في حب التنويع ومشاهدة الثقافات المختلفة في التجربة الجنسية.

وقالت إن مشاهدة تلك المواقع الإباحية مثل البحر المالح؛ كلما شرب منه الزوج يعطش أكثر، فتكون البداية شيطانًا يجره إلى الخطوة الأولى، والأمور تستمر إلى الرغبة في مشاهدة المزيد، لافتةً إلى أن هناك 250 ألف موقع جنسي تنطلق عبر الإنترنت يوميًّا، وهي مواقع تجارية لا تهتم بمصلحة الناس.

ودعت إلى التصدي لهذه المواقع، وإلى عدم منح الفرصة لها في الانتشار، كما أكدت أن مشاهدة هذه الأفلام الإباحية يرتكب بها الإنسان محرمات كبيرة؛ لأنه يطلع على عورات سيدات ورجال لا يصح الاطلاع عليها. والإخفاقات في العلاقة الحميمة تحدث نتيجة مشاهدة الزوج هذه الأفلام.