EN
  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2012

شاهد تصاميم ديما عياد

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

تركت التخصص في عالم التسويق لتحلق بعيدا في سماء الموضة والأزياء، اختارت تصاميها من منطلق البساطة بعنوان الفخامة لتجمع بين الأنوثة والعملانية، وهي تسعى في كل قطعة تستوحيها إلى إرضاء المرأة شرط ان تبقيها على طبيعتها، هي المصممة ديما عياد، والتي أرجعت بداياتها إلى الصدفة.

  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2012

شاهد تصاميم ديما عياد

 تركت التخصص في عالم التسويق لتحلق بعيدا في سماء الموضة والأزياء، اختارت تصاميها من منطلق البساطة بعنوان الفخامة لتجمع بين الأنوثة والعملانية،  وهي تسعى في كل قطعة تستوحيها إلى إرضاء المرأة شرط ان تبقيها على طبيعتها، هي المصممة ديما عياد، والتي أرجعت بداياتها إلى الصدفة.

وعن بدايتها تقول:"من ثلاث سنوات كان عندي 3 أعراس بنفس السنة، كنت أفكر كيف سأؤمن هذه الفساتين، فقررت أن اصمم أزيائي بنفسي، اعجبت من حولي، وطلبوا مني التصميم لهن".

وتضيف:"بدأت أعمل تصاميم، عملت أول مجموعة، وكانت ناجحة، كانت بمجملها من ألوان الزهري الفاتح، والأحمر، وهي فساتين طويلة وقصيرة. وهذه سابع مجموعة لي. وهي تحت عنوات Timeless".

وألمحت إلى أنها ترفض أن تصمم القصير ، خاصة إذا كانوا يريدون تقليد تصاميم لمصممين آخرين، يجب أن أتبع الخطوط الاصلية للمصمم.

وأشارت إلى أنها تتجه إلى الجنون بالعادة، كل امرأة فيها نوع من الجنون بطبعها، لكن ما أصممه فيه جنون بشيء من المعقول.

وقالت:"الفساتين موجودة من مئات السنين، وهي معادة، والفرق ما يضيفه المصمم على التصميم".