EN
  • تاريخ النشر: 29 ديسمبر, 2012

"مهملاتك.. هي كنزي" حملة إسبانيا لمواجهة هدر الغذاء

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أصبحت ظاهرة بحث الأشخاص عن الطعام في مستوعبات النفايات خارج المحال التجارية مشهداً مألوفاً في إسبانيا، حيث يعاني أكثر من خمسة ملايين شخص من أزمة البطالة!!

  • تاريخ النشر: 29 ديسمبر, 2012

"مهملاتك.. هي كنزي" حملة إسبانيا لمواجهة هدر الغذاء

أصبحت ظاهرة بحث الأشخاص عن الطعام في مستوعبات النفايات خارج المحال التجارية مشهداً مألوفاً في إسبانيا، حيث يعاني أكثر من خمسة ملايين شخص من أزمة البطالة!!

 وقد عزّز هذه الظاهرة الهدر المفرط لملايين الأطنان من الغذاء الصالح للاستهلاك البشري بسبب الإنتاج الهائل، والخلل في أساليب التعبئة والتغليف، وعيوب في الشكل أو الحجم، وقصر مدة صلاحية البيع.

وذكرت صحيفة "السفير" أن ناشطين من حركة "نفايات الغذاء: مهملاتك.. هي كنزياقترحوا مؤخراً مبادرة فعالة لمعالجة هذه الظاهرة، تتمثل في إنشاء بنوك الطعام، فضلاً عن المطالبة بإدارة فعالة لمكافحة الفساد والهدر في السلسلة الغذائية.

 وتقوم الحركة التطوعية بمجموعة من الأنشطة، مثل جمع الطعام الصالح للأكل، خصوصاً بعد أن تلقي به المحال التجارية في القمامة، والطلب من المطاعم عدم التخلص من بقايا الطعام بل تقديمه إلى الحركة، فضلاً عن تخصيص أوقات معينة لتوزيع الحساء على الأشخاص المحتاجين.

 يذكر أن تقريراً صادراً عن البرلمان الأوروبي في العام 2011، أفاد بأن إسبانيا تهدر 7.7 مليون طن من المواد الغذائية الصالحة للاستهلاك سنوياً، ويتناقض هذا التبذير مع الواقع المأساوي الذي يشير إلى أن أكثر من من بين 21% 47 مليون شخص في إسبانيا يعيشون في حالة فقر.

وأوضح التقرير أن42%  من المواد الغذائية التي تذهب هدراً في الاتحاد الأوروبي مصدرها المنازل، و39% مصدرها الصناعة، و5% بسبب نظام التوزيع، و14% تتسبب بها مصادر أخرى.