EN
  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2013

معلمة بريطانية تلد طفلها خلال اجتماع عمل في المدرسة

أم وطفلها

وضعت معلمة بريطانية في الثلاثين من العمر مولودها في المدرسة الإبتدائية التي تعلم فيها في بلدة تشيغويل بمقاطعة إسيكس، بمساعدة زميلاتها وزملائها.

  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2013

معلمة بريطانية تلد طفلها خلال اجتماع عمل في المدرسة

وضعت معلمة بريطانية في الثلاثين من العمر مولودها في المدرسة الإبتدائية التي تعلم فيها في بلدة تشيغويل بمقاطعة إسيكس، بمساعدة زميلاتها وزملائها، وقالت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" اليوم الثلاثاء، إن ديان كريش فيرامني، دخلت المخاض قبل أسبوع من موعد ولادتها في مدرسة مانفورد الإبتدائية، وقامت معلمتين ومعلم بمساعدتها على ولادة ابنها، الذي سمته لاحقاً جونا، في أحد صفوف المدرسة.

وأضافت "بي بي سي" أن المعلمة ديان ذهبت إلى المدرسة الإبتدائية لحضور اجتماع للمعلمين والمعلمات، غير أنها طلبت بعد فترة قصيرة العودة إلى منزلها بعد شعورها بالمرض واتصلت بزوجها، فيجاي فيرامني، لنقلها من هناك، وأشارت إلى أن الزوج كان في طريقة إلى المدرسة الإبتدائية حين تلقى مكالمة من الإدارة تبلغه بأن زوجته دخلت المخاض.

ونسبت إلى المعلمة ديان قولها إنها "تصرفت على الفطرة فقط وكان جميع زملائها وزميلاتها في منتهى الدعم، ولحسن الحظ أن زوجها وصل إلى المدرسة قبل أن تنجبوأضافت أن الولادة "حدثت بطريقة سريعة وقبل وصول سيارة الإسعاف ولم تستغرق أكثر من 20 دقيقة".