EN
  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2012

إثر محاكمات تتهم بأنها غير عادلة واعترافات تنتزع تحت الإكراه مطالبات للحكومة العراقية بتخفيف نسبة الإعدام بحق عراقيين وعرب

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

تثير قائمة الاعدامات التي تقوم بها الحكومة العراقية بحق مساجين عراقيين وعرب، متهمين بالإرهاب، ردودَ فعل ٍ واسعة في الداخل العراقي وعلى مستوى عربي وعالمي.

  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2012

إثر محاكمات تتهم بأنها غير عادلة واعترافات تنتزع تحت الإكراه مطالبات للحكومة العراقية بتخفيف نسبة الإعدام بحق عراقيين وعرب

تثير قائمة الاعدامات التي تقوم بها الحكومة العراقية بحق مساجين عراقيين وعرب، متهمين بالإرهاب، ردودَ فعل ٍ واسعة في الداخل العراقي وعلى مستوى عربي وعالمي.

منظمات دولية وصفت الإعدامات بالتعسفية والقصرية، وأنها تتم خارج نطاق القضاء، كما اشار كريستوف هينز مقرر الأمم المتحده لشؤون الإعدامات الميدانية والقتل خارج القضاء، والذي كشف ايضا في تصريح مؤخرا له، أن من بين من تم اعدامهم نساء.

 ودعت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي) الحكومة العراقية إلى النظر في وقف تنفيذ جميع أحكام الإعدام، في حين كشفت لجنة المصالحة والمساءلة والبرلمانية عن تعهد رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي بسرعة حسم تسمية رئيس ونائب رئيس الهيئة السباعية في المساءلة والعدالة.

 كما دعت منظمة العفو الدولية العراق إلى إصدار قرار يحظر عقوبة الإعدام وتخفيف جميع أحكام الإعدام، معتبرة أن الزيادة المثيرة للقلق في عدد أحكام الإعدام التي بلغت 96 "كبيرة ومثيرة للقلق مقارنة بالعام الماضي".

 صباح الخير يا عرب اتصل بمسجون يدعى محمد كشف انه يكلمهم من هاتفه الذي يملكه داخل السجن بالخفاء واتهم بعض القضاة بتحديد عقوبة الإعدام من منطلق طائفي يستهدف الطائفة السنية على وجه التحديد.

 ومن الرياض ناشد المحامي كاتب الشمري المسؤولين العراقيين لمتابعة الموضوع ووضع حد للعدد الكبير من الإعدامات غير القانونية والمجحفة بحق عدد كبير من العرب والسعوديين.

 بدوره أوضح رئيس لجنة حقوق الانسان في البرلمان العراقي سليم الجبوري أن قانون الإرهاب سيف مسلط على شريحة كبيرة من المشبوهين سواء المسلحين او الممولين او المشاركين في اي شكل من اشكال التوترات الأمنية.

إقرأ أيضا:

حملة "تعر عسكرية" تضامنا مع الأمير هاري بعد نشر صوره عارياً

احتجاجات فلسطينية بسبب رفع الحكومة أسعار الوقود

تحسن الادخار في الإمارات مؤشر لضرورة توجيه الاستهلاك وفق الاحتياجات لا الرغبات