EN
  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2011

تساعد طلابها أيضًا على تنمية مهاراتهم في الكمبيوتر واللغات مدرسة لتعليم فنون الموسيقى والسيرك في الدرب الأحمر

في حي الدرب الأحمر، أحد المناطق الشعبية القديمة بالقاهرة؛ التحق حوالي 100 طفل وطفلة تتراوح أعمارهم بين 6 و16 عاما بأول مدرسة لتعلم فنون الموسيقى والسيرك بهدف إنشاء جيل جديد يملك الحس الفني.

  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2011

تساعد طلابها أيضًا على تنمية مهاراتهم في الكمبيوتر واللغات مدرسة لتعليم فنون الموسيقى والسيرك في الدرب الأحمر

في حي الدرب الأحمر، أحد المناطق الشعبية القديمة بالقاهرة؛ التحق حوالي 100 طفل وطفلة تتراوح أعمارهم بين 6 و16 عاما بأول مدرسة لتعلم فنون الموسيقى والسيرك بهدف إنشاء جيل جديد يملك الحس الفني.

وقالت نوال محمد (مديرة مدرسة الفنون بالدرب الأحمر) في حوارها مع هيثم قنديل مراسل MBC1 الإثنين 23 مايو/أيار 2011: إن أكبر مشكلة تقابلها هي أن الكثير من الأولاد لديهم موهبة كبيرة؛ إلا أن والديهم يريدون تشغيلهم معهم في وظائفهم، مشيرة إلى أن هدف المدرسة هو جعل هؤلاء الأولاد يمتهنون الفن.

وقال أحمد علاء (طالب في مدرسة الفنون بالدرب الأحمر) كنت أعمل "ستورجي" و"نجار" وعندما دخلت المدرسة كرست نفسي لتعلم الدرامز والإيقاع، ولم أعمل أي شيء بعد ذلك، وبدأت بالطبلة والكاخون، ثم الدرامز.

وتعد مدرسة الفنون في الدرب الأحمر هي الأولى من نوعها التي تقوم بتدريب الأطفال على الموسيقى وفنون السيرك، وتهدف إلى فتح آفاق جديدة للأطفال والشباب في منطقة الدرب الأحمر في مجال الفنون والإبداع، وتجنبهم العمل في حرف قاتلة لطفولتهم.

وتهدف أيضا تلك المدرسة إلى رفع وعي أهالي المنطقة بقيمة الفن ودوره الاقتصادي في تنمية المجتمع.

ويدرس المتدرب إلى جانب الموسيقى وألعاب السيرك 5 مواد تكميلية أخرى هي: الكمبيوتر، والأداء الحركي، والتربية الاجتماعية، وقراءة النوتة الموسيقية، واللغة الإنجليزية.

وأشارت إحدى مدرسات اللغة الإنجليزية إلى أنهم عندما يتعلمون اللغة الإنجليزية فإن ذلك يساعدهم في التعامل مع موسيقيين أجانب كي يتمكنوا من توسيع مهنتهم للانتشار حول العالم، فيما أكد أحد المتدربين أنه استفاد وعرف كيف ينطق الكلمات بشكل سليم.

ويشرف على التدريب مجموعة من المتخصصين لمدة 10 ساعات أسبوعيا على مدار سنتين دراسيتين، يمنح بعدها المتدرب شهادة، على ألا يتعارض البرنامج التدريبي مع أوقات الدراسة بالمدرسة.

من جانبه أوضح مدرس اللياقة البدنية أن المتدربين يأتون منذ الساعة الرابعة حتى السادسة مساء ويمارسون ألعاب الجمباز والعقلة والتوازن والمشي على السلك والعجلة.