EN
  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2012

ما هو "العطر" المفضل لهذا العام؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في اجواء احتفالية تشبه أحتفالات توزيع الجوائز الفنية نظمت الدورة الثالثة لجائزة فيفي العربية ما يعرف بأوسكار العطور.

  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2012

ما هو "العطر" المفضل لهذا العام؟

في اجواء احتفالية تشبه أحتفالات توزيع الجوائز الفنية نظمت الدورة الثالثة لجائزة فيفي العربية ما يعرف بأوسكار العطور.

فمنذ إطلاق أول حفل لها في الولايات المتحدة الأمريكية، هدفت جوائز فيفي عند تأسيسها سنة الف وتسعمائة وثلاثة وسبعين ، لتكريم الانجازات الابداعية الخاصة بقطاع العطور، ويعتبر هذا الحدث، أحد أبرز الاحتفالات واكثرها تألقاً فيما يتعلق بالعطور.

النسخة العربية للجائزة لا تقل رقيا عن مثيلتها الأجنبية وتحظى باهتمام كبير من طرف المعنيين بقطاع العطور وصناعة الهدايا الفاخرة في المنطقة.

شاهزاد حيدر رئيس المؤسسة العربية للعطور قال:"الحمد لله هذه السنة الثالثة التي ننظم فيها هذه الجائزة ، ونحن فخورون بما حققناه حتى الآن ، فقد نجحنا في وضع العطور المميزة العربية والعطور المميزة الاجنبية معا في نفس المستوى، سنوزع اربع عشرة جائزة ستة منها تم اختيارها من طرف الجمهور".

الدورة الثالثة للنسخة العربية للجائزة كرمت العطور المتميزة في المنطقة 

اربع عشرة جائزة توزعت على  ثلاث فئات: جائزة "عطر العامو جائزة "متجر التجزئة للعاموجائزة "عطري المفضل للعام".

حيث تم تقرير جائزة فئة "عطر العام" من قبل لجنة تحكيم مستقلة، في حين تم تقرير الفائزين بالجائزتين المتبقيتين، من قبل عدد هائل من المستهلكين الذين صوتوا عبر الإنترنت.