EN
  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2012

تهميش الفلسطينيين في لبنان يدفعهم للاستسلام

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أعلنت "اليونيسيفمنظمة الأمم المتحدة للطفولة، أن اللاجئون الفلسطينيون عاجزون عن الاندماج في المجتمع اللبناني، وقد يدفع فقدان الأمل بحياة كريمة، الشباب إلى الاستسلام والتخلي عن طموحاتهم في الدراسة والتحصيل العلمي.

  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2012

تهميش الفلسطينيين في لبنان يدفعهم للاستسلام

أعلنت "اليونيسيفمنظمة الأمم المتحدة للطفولة، أن اللاجئون الفلسطينيون عاجزون عن الاندماج في المجتمع اللبناني، وقد يدفع فقدان الأمل بحياة كريمة، الشباب إلى الاستسلام والتخلي عن طموحاتهم في الدراسة والتحصيل العلمي.

يعجز اللاجئين الفلسطينيين عن الاندماج في المجتمع اللبناني بسبب شعورهم بالتهميش، هذا ما خلصت له دراسة أعدتها "اليونيسيف."

الدراسة أعدتها المنظمة بالتعاون مع الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، وأكدت أن الشعور بالإحباط وفقدان الأمل يدفع بالشباب الفلسطيني إلى ترك المدرسة في سن مبكرة، كما رصدت ارتفاع نسبة التسرب المدرسي في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين إلى اثنين وأربعين في المئة.

في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يعاني الاطفال والشباب من انعدام الأمن وعدم القدرة على الانخراط في المجتمع، واقع أدى إلى ارتفاع نسبة التسرب المدرسي، ولاسيما في الصفوف الثانوية بحسب ما أفادت الدراسة.

وأكدت الدراسة أن عامل الفقر المتقع الذي يعيشه الفلسطينيون المنتشرون في اثني عشر مخيماً في لبنان، يدفع الشباب للتفتيش عن عمل في سن مبكرة في مسعى لرسم معالم واضحة لمستقبلهم وإعالة أفراد أسرهم .

أكدنت المنظمة أن 66% من اللاجئين هم من فئة الشباب، وهذا مؤشر يتمناه أي مجتمع، ولكن ليس في ظل الظروف المعيشية التي يعيشها فلسطينيو لبنان.

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو..