EN
  • تاريخ النشر: 02 مارس, 2017

كافح بالعمل لـ44 عاما.. وكافأه "الحلم" على طريقته

مسابقة الحلم العاشرة

مسابقة الحلم العاشرة

هو أول اللبنانيين وثاني المتسابقين الفائزين هذا العام 2017 بمسابقة "الحلم" وبمبلغ 150 ألف دولار أميركي.. إنه الأب اللبناني مرعي حسن الزهران الذي...

(دبي - ضحى أبو وطفة - معتصم أبو خميس - mbc.net) هو أول اللبنانيين وثاني المتسابقين الفائزين هذا العام 2017 بمسابقة "الحلم" وبمبلغ 150 ألف دولار أميركي.. إنه الأب اللبناني مرعي حسن الزهران الذي قضى 44 عاما في العمل بمؤسسة وجاءت "الحلم" أخيرا لتكرمه على طريقتها.. مرعي فضل تأمين مستقبل أبنائه على نفسه في السابق، وجاء الوقت أن يقطف ثمار تعبه ويلتفت لترفيه نفسه وزوجته.. فمشوار "التعب" و"الشقاء" انتهى مع مسابقة الحلم" كما روى لنا في حوار شيق معه:

أنت ثاني الفائزين في عام 2017 أوصف لنا لحظة الفوز؟

شعرت بقلبي يخفق بشكل قوي، وتفاجأت جدا خاصة وأنني ومنذ 3 سنين اشترك بمسابقة "الحلملذا لم أتوقع الفوز ولكن على ما يبدو كانت تلك الليلة ليلتي الخاصة والحظ لم يخيبني أبدا. كيف كانت ردة فعل عائلتك بهذا الفوز؟

كانت الفرحة عارمة جدا.. وتلقيت انصالات عديدة من أصدقائي وأهلي لتهنئتي بالفوز.

هل حققت حلمك في الحصول على مبلغ مالي والمنزل؟

الحمدلله حصلت على المبلغ المالي الذي أريد، وحاليا أنا بصدد شراء منزل جديد لي ولزوجتي.

لو اشتركت مجددا وحالفك الحظ في الفوز بالجائزة، ماذا ستفعل بها؟

بالطبع سأحاول المشاركة من جديد، وفي حال فوزي سوف أخذ زوجتي بجولة حول العالم ونرفه عن أنفسنا. حقيقة كلما فاز شخص جديد أشعر بالسعادة له وأعلم أن حياته ستتغير وأتمنى لو يزيد عدد الفائزين أكثر وأكثر في مسابقة "الحلم" لتعم الفائدة على أكبر عدد ممكن.

كيف تصف لنا مشاركتك في مسابقة الحلم؟

كانت تجربة رائعة وناجحة، أنا انسان عادي وقررت المشاركة والحظ حالفني ولله الحمد وليس الأمر كما يعتقد البعض أنها تلاعب على المشاهدين
الفائز اللبناني مرعي حسن الزهران

أخبرني عن التغيير الحاصل في حياتك بعد استلام مبلغ الجائزة؟

بداية سوف اقوم بتسديد ديوني وشراء شقة لذلك ستعود حياتي للوضع الطبيعي وأشعر بالراحة والأمان. قبل عدة سنوات رغبت في تأمين مستقبلي أولادي فإشتريت لهم شققا من حسابي الخاص من مدخراتي بعد التقاعد، إذ كانت أولوياتي تأمين مستقبل أولادي، ولم أكن أهتم لأمري أما الآن فالوقت قد حان للاهتمام بنفسي وبزوجتي.

ماذا كنت تعمل قبل التقاعد؟

منذ 44 عاما عملت في مؤسسة كبرى محاسبا وتقاعدت منذ فترة.

حوار خاص مع هديل الظفيري الفائزة بمليون مسابقة الحلم عام 2016..

بماذا بدأت تنصح الناس بعد هذا الفوز؟

بالطبع بدأت أشجعهم كثيرا وخاصة أبنائي لخوض هذه التجربة الجميلة والممتعة، فالمسابقة ليست فقط ربح الأموال إنما تنمية للعقل والحصول على معلومات ثقافية جديدة، ولكن عليهم التحلي بالصبر والمحاولة كثيرا فلا شيء يأتي بسهولة، لذلك عليهم المشاركة في المسابقة وانتظار الحظ أن يفعل فعلته معهم.

أشكر الله والشكر لكم انتم القائمون على هذه المسابقة المفرحة، والشكر الخاص لمجموعة MBC الأفضل في الشرق الأوسط.

لا تتردد بأن ترسل كلمة "حلم" "Reve" أو "Dream”، فقد تكون أحد الفائزين.. ولا تنسى بأن رسالة واحدة قد تغير مجرى حياتك.