EN
  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2014

فيديو.. أم تركل طفلتها على رأسها والسبب..

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في مشهد مروّع تقشعر منه الأبدان، قامت أم يابانية بركل ابنتها في رأسها بالحذاء لـ..

  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2014

فيديو.. أم تركل طفلتها على رأسها والسبب..

في مشهد مروّع تقشعر منه الأبدان، قامت أم يابانية بركل ابنتها في رأسها بالحذاء لتثنيها عن البكاء أثناء تواجدهما في محطة للقطار بالعاصمة اليابانية طوكيو.

ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية الفيديو الذي تم تصويره في محطة القطار، حيث تظهر الأم وهي تضرب طفلتها بالحذاء على رأسها بطريقة وحشية أجبرت الشرطة على القبض عليها لعنفها الشديد مع طفلتها، بعد أن أبلغ عنها الرجل الذي كان يصوّر الحادث والذي كان يصيح في الأم ناصحاً إياها بالتوقف.

وتم نشر الفيديو الذي تم تصويره في مطلع شهر مارس الماضي، في الوقت الحالي للتوعية بأن تصرف الأم يندرج تحت مسمى إساءة معاملة الأطفال الأمر الذي يستوجب توقيع عقوبة عليها.

وليست هذه المرة الأولى التي تنشر فيها قصص عن الاعتداء على الأطفال، فقد اعتدت خادمة على رضيعة بشكل مهين للأعراف الإنسانية في محاولة منها لكيد والدتها ونشر الحزن في قلبها، وقامت بتصوير هذا المشهد وبعثه للأم عبر "واتسآب" بعد سفرها،وانتهزت المجرمة فرصة خلوتها بالطفلة الرضيعة ونفذت الاعتداء.

ومنذ عدت أيام اعتدى رجل مصري على ابنة زوجته، فقد اعتمد عليها في الإنفاق على المنزل، وتحولت المرأة إلى رجل البيت تعمل طوال النهار حتى تجمع جنيهات معدودات تصرف على أطفالها وأدمن زوجها تعاطى الخمور والمخدرات.

هذا الرجل لم يكتف وإنما حول منزله إلى جحيم حقيقي بحجة أن زوجته لا تؤدي واجباتها الزوجية أي معاشرته جنسيا، إذ تعود إلى المنزل منهكة من العمل وغير قادرة على أداء حقوقه الشرعية، حتى نصحته بالزواج من غيرها خاصة أنها لا تستطيع أن تجمع بين الاثنين معا، العمل والمعاشرة، لكن الزوج استبدل زوجته بابنتها التي لم يتخط عمرها 13 سنة حيث كان يستغل نوم الأم العميق بسبب تعبها طول النهار ويتسلل إلى غرفة ابنة زوجته ويعاشرها.