EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2014

فلسطينيون يحولون دخان القصف الإسرائيلي إلى لوحات فنية

رغم المعاناة التي يمرون بها، تمكن شباب فلسطيني من تحويل غبار الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة إلى لوحات فنية في غاية الجمال.

  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2014

فلسطينيون يحولون دخان القصف الإسرائيلي إلى لوحات فنية

(دبي-mbc.net) رغم المعاناة التي يمرون بها، تمكن شباب فلسطيني من تحويل غبار الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة إلى لوحات فنية في غاية الجمال.

وقد قام هؤلاء الشباب بعمل رسومات على شكل دخان القصف، حيث انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور تظهر رسمة على غبار غارة يظهر فيها شيخ كبير السن يتأمل فيما يحدث داخل القطاع، بينما يتضح في صورة أخرى امرأة ترتدي الكوفية الفلسطينية، وثالثة تظهر علامة النصر.

وأراد بلال خالد أحد المصورين من قطاع غزة في العشرينيات من عمره، أن يجسد معاني مختلفة تظهر من صور الغارات الإسرائيلية على القطاع، ليوصل رسالة مفادها أن القطاع يحب السلام ويحب الحياة رغم الآلام.

ورغم استمرار القصف على غزة، يواصل بلال التقاط صور للغارات الإسرائيلية، ويستكمل الرسم فوق هذا الدخان، ضمن رسالة "مقاومة من خلال الفن".

ومن الرسومات التي نفذها بلال علامة "التشهد" على غبار إحدى الغارات، بالإضافة إلى رسومات أخرى لفنانين فلسطينيينى آخرين.

Image
337
Image
515
Image
515
Image
515
Image
515