EN
  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2013

تعرف على خبايا الجاسوسية البريطانية في العالم العربي

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

قصص لا تعرفها من تاريخ الجاسوسية في المنطقة العربية

  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2013

تعرف على خبايا الجاسوسية البريطانية في العالم العربي

البروفيسور والمترجم الملكي ليزلي ماكلوفلين بدأ تعلم العربية 1960 وفي وقت مبكر من حياته، في غاية منه لفهم العالم العربي والإسلامي، كما درس سير الأحداث العربية من الناحية التاريخية، وجال معظم الدول العربية ما عدا جمهورية الجزائر.

البروفسور أشار إلى أن القدرة على التجسس توسعت جدا في العالم، فيما كشف عن بعض حالات الجاسوسية في الوطن العربي، منذ أن كان ضابطا مدربا للغة العربية لجنود الجيش البريطاني في مدينة عدن وأماكن أخرى في العالم العربي.

وعن الربيع العربي قال: "إن التطورات الثورية التي حدثت في مصر وتونس كان الناس فخورين بما فعلوا ثم وصلنا إلى طريق مسدود في مصر، ومن الصعب أن نحكم على الأوضاع من الآن".

شاهد الفيديو وتعرف على قصص جاسوسية من العالم العربي