EN
  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2013

المال.. مصدر للحزن أو السعادة؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

كثير من الناس يؤمنون أن المال يحقق السعادة، وأن السعادة نتيجة حتمية لوجود المال، إلا أن أبحاثا جديدة كشفت أن هذه العلاقة طردية، فالناس السعداء أصلا يكسبون المزيد من المال، فأيهما يؤدي إلى الآخر؟

  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2013

المال.. مصدر للحزن أو السعادة؟

كثير من الناس يؤمنون أن المال يحقق السعادة، وأن السعادة نتيجة حتمية لوجود المال، إلا أن أبحاثا جديدة كشفت أن هذه العلاقة طردية، فالناس السعداء أصلا يكسبون المزيد من المال، فأيهما يؤدي إلى الآخر؟ 

أشارت الأبحاث الجديدة إلى أن العكس قد يكون صحيحا، فقد أجرت كلية الاقتصاد في جامعة لندن دراسة خلصت إلى أن المراهقين الذين يختبرون مشاعرا يومية أكثر إيجابية، ولديهم شعور بالرضا عن حياتهم، ينمون دخلهم المادي أكثر من غيرهم في مرحلة الشباب.

هذه الأبحاث التي شملت 10 آلاف أمريكي، تناولت معلومات طولية لصحة المراهقين ما بين عام 1994 إلى 2008، وتم طرح بعض الاسئلة البسيطة على الشباب مثل مدى الرضى عن حياتهم ككل، وكانت النتيجة أن الشباب الذين كانوا راضين عن حياتهم في عمر السادسة عشرة أو الثامنة عشرة، يحققون مدخولا ماديا أكثر من غيرهم في سن التاسعة والعشرين.

فالمراهقون السعيدون يحققون دخلا أعلى من المتوسط بـ10%، أما المراهقون التعيسون، فيحققون دخلا أقل من المتوسط ب30%.

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو..