EN
  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2013

العمدة إيفا.. الوحيدة التي تشغل هذا المنصب بمصر

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

العمدة إيفا هي المرأة الوحيدة في مصر التي تشغل هذا المنصب، وبالرغم من النظرة المتدنية للمرأة في قرى صعيد مصر إلا أنها تقود قرية "كمبوها" في قلب الصعيد في محافظة أسيوط، والعمدة إيفا التي كان لها هيبتها، تشكوا الآن مر الشكوى من الانفلات القيمي والأخلاقي والأمني بعد الثورة داخل القرية.

  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2013

العمدة إيفا.. الوحيدة التي تشغل هذا المنصب بمصر

العمدة إيفا هي المرأة الوحيدة في مصر التي تشغل هذا المنصب، وبالرغم من النظرة المتدنية للمرأة في قرى صعيد مصر إلا أنها تقود قرية "كمبوها"  في قلب الصعيد في محافظة أسيوط، والعمدة إيفا التي كان لها هيبتها، تشكوا الآن مر الشكوى من الانفلات القيمي والأخلاقي  والأمني بعد الثورة داخل القرية.

إذا كان صعيد مصر نفسه قد طبع في وجداننا بهذه الصفات، فالعمدة فيه إذا أكثر خشونة وغلظة، لكننا بصدد عمدة من طراز فريد، مرأة في مجتمع لا يعترف بالمرأة، تسكت حين يتكلم الرجال وتختفى حين يتواجد الرجال، وتأكل بعد ان يأكل الرجال، إيفا امرأة في مجتمع الرجال، عمدة في قلب الصعيد.

قرية "كمبوها" يسكنها 16 ألفا أغلبهم مسيحيون، كانت إيفا تتكلم فيسكت الرجال وتأمر فيطيعون وتمر فيقفون، ويقول رجال القرية  وسيداتها أنهم يحبون العمدة، ويقدرون حلها للمشاكل.

يسوء حال القرية ليس لأن عمدتها امرأة، بل لأن القرية أصابها ما أصاب مصر من انفلات أمنى، وتلوثت كغيرها بأخلاقيات ما بعد الثورة، التي لا يطيع فيها الصغير الكبير.