EN
  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2013

إطلاق فعاليات مؤتمر أبو ظبي الثاني لأعصاب الأطفال

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بمشاركة 200 طبيب من داخل وخارج الدولة بدأت أمس فعاليات مؤتمر أبو ظبي الثاني لأعصاب الأطفال الذي ينظمه مستشفى المفرق التابع لشركة أبو ظبي للخدمات الصحية.

  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2013

إطلاق فعاليات مؤتمر أبو ظبي الثاني لأعصاب الأطفال

بمشاركة 200  طبيب من داخل وخارج الدولة بدأت أمس فعاليات مؤتمر أبو ظبي الثاني لأعصاب الأطفال الذي ينظمه مستشفى المفرق التابع لشركة أبو ظبي للخدمات الصحية.

المؤتمر ناقش أمس خلال يومه الأول15  ورقة عمل وورشتي عمل تحدثت عن الجديد في علاج الأعصاب لدى الأطفال، وكشف الأطباء على أهمية الفحص المبكر عن الأمراض الوراثية، ومن بينها المشكلات الخاصة بالأعصاب سواء الوراثي أو العيوب الخلقية.

أكثر من ألفي طبيب مشارك في المؤتمر ركزوا على أهمية الفحص المبكر للأمراض الوراثية، ومن بينها المشكلات الخاصة بالأعصاب سواء الوراثية أو العيوب الخلقية.

كما خـُصصت جلسة حول بعض الأمراض النادرة القابلة للعلاج كاعتلالات الوهن العضلي الخلقي والاعتلالات الالتهابية العضلية عند الأطفال.

وتناولت الجلسة الأولى من المؤتمر الذي يستمر على مدار يومين الاعتلالات الوعائية والاستقلابية عند الأطفال حيث قدمت ورقتا عمل حول الجلطات الدماغية عند الأطفال وأهمية التأهيل الحركي والذهني لديهم.

وتعرضت الجلسة الرئيسية لزمرة جديدة من الأمراض المناعية العصبية وأهمية إحراز التشخيص الدقيق لتطبيق سبل العلاج المناسبة لها وكانت المحاضرة الرئيسية الثانية حول آخر التطورات العلاجية لداء التصلب الدرني وبعض الأنواع الخاصة من الأورام الدماغية المشاهدة فيه.

كما خصصت جلسة للأمراض العضلية مركزة حول بعض الأمراض النادرة القابلة للعلاج بالإعاضة الانزيمية كمرض بومي واعتلالات الوهن العضلي الخلقي والاعتلالات الالتهابية العضلية عند الأطفال، فيما أقيمت ورشة عمل حول علاج التشنج العضلي بمضخة الباكلوفين وأخرى حول اعتلالات عديد السكاريد المخاطية وغيرها من الأمراض العصبية الاستقلابية، وكانت الجلسة الختامية حول اضطرابات السلوك عند الأطفال بالتوازي مع جلسة حول اضطرابات النوم وورشة عمل خاصة بالعلاج بالبونكس.

وقال الدكتور خالد الزامل استشاري أمراض الأعصاب) :إن البيانات تكشف وجود حالات أطفال مصابة باضطرابات في النوم، لافتا إلى أن شريحة الأطفال التي تعاني من هذا المرض تتراوح ما بين10 إلى 20%، وكذلك نسبة الأطفال المصابين بمتلازمة فرط الحركة وتشتت الانتباه 10 %  كلاهما من بين طلبة المدارس.

وأكد الأطباء أن نسبة الأطفال الذين يعانون من اضطرابات النوم من المترددين على مستشفى المفرق أعلى من نسبتها بين الأطفال العاديين، وقالوا :إن هناك نقصا شديدا في الدراسات والمعلومات والأبحاث الخاصة حول أثر الأدوية على الأمراض العصبية عند الأطفال أو المسببة لها.