EN
  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2012

"يوسف الشريف" صعيدي يحارب الفساد في "زي الورد"

يوسف الشريف

يوسف الشريف

"رندة جبر" تعرض تقريرا مفصلا عن مسلسل "زي الوردوتلتقي بأبطاله للحديث عن أدوارهم.

  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2012

"يوسف الشريف" صعيدي يحارب الفساد في "زي الورد"

كشف الفنان يوسف الشريف عن الشخصية التي يجسّدها في مسلسل "زي الورد" المقرر عرضه في شهر رمضان المقبل، حيث يؤدي دور "علي" المواطن المصري القادم من الصعيد، الذي لا يطمح سوى الحصول على فرصة عمل بسيطة، إلا أن الظروف أو الفساد لا يسمحان له بذلك.

وأضاف الشريف -في تقرير رندة جبر مراسلة MBC لصباح الخير يا عرب السبت 17مارس/آذار 2012-: "تمر شخصية "علي" بمراحل كثيرة من حياته، وفي مرحلة معينة ينشأ سبب قوي يجعله يعيش في القاهرة، ودائما ما يعيش مواجهات مستمرة مع الفساد".

والتقت رندة مع الفنانة درة التي قالت إنها تجسّد شخصية "ياسمين" التي تشكل مطمعا لكثير من الشباب، مشيرة إلى أن كثيرين يحبونها وهي لا تحبهم، كما يوجد شخص واحد تحبه ولكن شقيقها يدخل في صراع معه.

وأكد المخرج سعد هنداوي أن المسلسل يحمل خطوطا درامية صعبة ومعقدة ومتداخلة، وأن هذا العمل يعد تجربة مفيدة ومهمة لأنها تتناول دراما عريضة تشمل شخصيات وخطوطا متداخلة كثيرة وعلاقات الشخصيات بها نوع من الدهشة.

وأوضحت الفنانة دارين حمزة أنها تظهر في المسلسل بدور فتاة لبنانية تدعى "لارا" تحب الأموال وتلعب المافيا مع شخصيات كبيرة وتقوم بابتزازهم بمعلومات فاسدة عنهم حتى يتابعوها ويرغبوا في قتلها، وهي تحاول أن تبلغ الصحافة ما يخلق نوعا من الأكشن، ثم يتعرضون لها جسديا وتصاب بالشلل.

وكشف الفنان هاني عادل عن أنه يجسد شخصية ضابط مباحث شريف يحاول تحقيق العدالة. فيما قالت الفنانة فاطمة صفا إنها تجسد شخصية بنت طبيعية متواجدة بالضيعة، ويكون لها علاقة قديمة مع ابن عمها الذي لا يوفقه القدر للزواج منها، ويطلبها لتمريض زوجته، وتحاول أن تكون صديقة زوجته وتحبها وتعيش حالة من الشعور بالذنب بين الحب القديم والخوف من خيانة زوجة ابن عمها التي أصبحت صديقتها.

يسلط مسلسل "زي الورد" الضوء على قصة رومانسية اجتماعية لا تخلو أحداثها من الأكشن، وهي دراما عربية مشتركة بين لبنان ومصر تجمع نخبة من نجوم الوطن العربي، منهم درة ويوسف الشريف ودارين حمزة وصلاح عبد الله، ومن إخراج سعد هنداوي، وتأليف فداء الشندويلي، وتم تصوير العمل بين القاهرة وبيروت.