EN
  • تاريخ النشر: 07 يناير, 2013

قال إن اللهجة السورية سر نجاح الدراما التركية نقيب السينمائيين اللبنانيين: المهرجان اللبناني للسينما في أول مارس

صبحي سيف الدين نقيب السينمائيين  اللبنانيين

صبحي سيف الدين نقيب السينمائيين اللبنانيين

نقيب السينمائيين اللبنانيين صبحي سيف الدين أنه بصدد التحضير للمهرجان اللبناني للسينما الذى يعقد على مدى ثلاثة أيّام في أول مارس آذار المقبل في قصر الأونيسكو بيروت.

  • تاريخ النشر: 07 يناير, 2013

قال إن اللهجة السورية سر نجاح الدراما التركية نقيب السينمائيين اللبنانيين: المهرجان اللبناني للسينما في أول مارس

(بيروت سليمى حمدان mbc.net) كشف نقيب السينمائيين اللبنانيين صبحي سيف الدين أنه بصدد التحضير للمهرجان اللبناني للسينما الذى يعقد على مدى ثلاثة أيّام في أول  مارس آذار المقبل في قصر الأونيسكو بيروت. 

وقال لـ mbc.net أن ضيوف وفعاليّات فنية من مختلف الدول العربية يشاركون في المهرجان خاصة من مصر ولبنان والخليج والمغرب العربي وسورية والأردن والعراق.

وأضاف سيف الدين أنَّ نقيب السينمائيين المصريين مسعد فودة ورئيس إتحاد المنتجين السعوديين محمد الغامدي ورئيس إتحاد المنتجين الخليجيين يوسف العميري (الكويت) وأمين عام إتحاد الفنانين العرب أسعد عيد (سورية) وهو وجورج نصر من (لبنان) وغيرهم سيكونون على رأس المشاركين في المهرجان ومن ضمن لجنة التحكيم التي ستوزّع الجوائز والدروع على الرابحين.

وتابع أن الجوائز ستكون لأفضل فيلم طويل و أفضل فيلم قصير، وأفضل فيلم وثائقي، أفضل سيناريو، أفضل ممثل، أفضل دور ثاني، أفضل إخراج أفضل تصوير.

وأفصح نقيب السينمائيين اللبنانيين أن 11 فيلماً وصله حتى الآن من مختلف الدول العربية، تتنوّع بين الأفلام الطويلة والقصيرة والوثائقيّة غالبيتها من مصر، بالإضافة إلى خمسة أفلام لبنانية لمخرجين جدد وصفها بالواعدة رغم أنها بإمكانيات فردية، وسيستمر إستقبال الأفلام السينمائية من لبنان والدول العربية حتى نهاية كانون الثاني يناير الحالي.

دعم السينما

وأشاد سيف الدين بالسينما اللبنانية والأفلام التي تُنتج رغم أنها بإمكانيّات فرديّة، في ظل غياب دعم الدولة وشركات الإنتاج عنها.وشدّد قائلاً: لو تلقت السينما اللبنانية الدعم من الدولة أو من شركات الإنتاج لكانت بألف خير، خاصة وأنه لدينا المخرجين والممثلين القدامى والجدد الذين أثبتوا نجاحهم في أكثر من تجربة سينمائية وتلفزيونية، متمنياً أن يصبح المهرجان دولياً وتحضره فعاليّات من مختلف أنحاء العالم أسوةً بمهرجانات القاهرة ودبي وسورية وغيرها.

 ووصف سيف الدين المخرج اللبناني سعيد الماروق بالناجح جدا خاصةً عندما جعل مصر تنطق بأهراماتها ونيلها في فيلمه (365 يوماً) من إنتاج محمد ياسين، وكذلك المخرج عادل سرحان الذي كانت له أكثر من تجربة ناجحة، بالإضافة إلى مخرجي الأغاني المصوّرة (الكليب) مثل فادي حدَّاد ووليد ناصيف وغيرهما.

416

وأكّد نقيب السينمائيين اللبنانيين أن اللهجة السورية وراء نجاح الدراما التركية، مشيراً إلى أنه يتابع المسلسل التركي الذي تعرضه MBC (أين ابنتي؟) بالإضافة إلى مسلسلات إجتماعية أخرى انتشرت في العالم العربي، مع أنه لدينا دراما عربية ناجحة ولا يمكن الإستهانة بها كالدراما المصرية والسورية والخليجية التي باتت تفرض نفسها على الساحة خاصة في الكويت.

إنتاج مشترك

ودعا نقيب السيمائيين اللبنانيين إلى إنتاج مشترك للدراما العربية بالتعاون مع رئيس إتحاد المنتجين السعوديين محمد الغامدي ورئيس إتحاد المنتجين الخليجيين يوسف العميري وأمين عام اتحاد الفنانين العرب أسعد عيد، بداية من دعم الكتّاب إلى دعم المخرجين والممثلين على السّواء، من أجل أن تبقى لدينا دراما عربية توازي أنواع الدراما الأخرى بما فيها الدراما الغربية من أفلام ومسلسلات.

416

وعن المسلسل التلفزيوني الذي أعجبه في السنوات الأخيرة قال: في مصر هناك مسلسلات "الملك فاروق"، "نزار قباني" بطولة الممثل الناجح تيم حسن، ومسلسل "جزيرة الشيطان" بطولة جمال سليمان. أمّا في سورية فكان مسلسل "زمن البرغوث".

وعن مسلسل "الشحرورة" قال: لم أرَ صباح نهائياً في هذا المسلسل، صباح التي ربينا عليها تغني وتمثل لم تستطع كارول سماحة أن تجعلنا نراها، بينما رأيت أسمهان في مسلسل "أسمهان" بمختلف التفاصيل.

وأضاف السياق في نفسه: لم أرَ الشاعر محمود درويش في مسلسل "محمود درويشولم يستطع فراس ابراهيم أن يجعلنا نراه نهائياً وكل هذا يعود لعدم الدراسة الجيّدة لأي عمل والسرعة في التخطيط والإختيار.

سامرالمصري

ووصف سيف الدين الممثل السوري سامرالمصري بالناجح جدا في مسلسلي "باب الحارة" و"أبو جانتي" على السواء رغم التناقض الكبير بين الفكرتين، وكذلك عباس النوري وأيمن زيدان وبسام كوسا وسوزان نجم الدين وغيرهم من الممثلين السوريين مشيداً بتواضعهم رغم إبداعهم بعكس بعض الممثلين والمخرجين اللبنانيين.

وقال :في مصر هناك ممثلون جدد ناجحون جدا مثل كريم عبد العزيز وأحمد عز ومحمد كريم الذي سجّل نجاحاً كبيراً في "دكّان شحاتة" إلى جانب هيفاء وهبي من إخراج خالد يوسف، بالإضافة إلى تجاربه الأخرى،وفي الخليج أشاد بالممثلتين الكويتيتين حياة الفهد وسعاد عبدالله في الدراما الخليجية.