EN
  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2013

سنة سجن لطبيب تجميل أحدث عاهة مستديمة لفنانة مصرية

قضت محكمة جنايات الإسكندرية بمعاقبة مدير مركز تجميل بمنطقة سموحة بالسجن لمدة سنة مع الشغل، وذلك بعد اتهامه بإحداث عاهة مستديمة للفنانة عبير الشرقاوي.

  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2013

سنة سجن لطبيب تجميل أحدث عاهة مستديمة لفنانة مصرية

قضت محكمة جنايات الإسكندرية بمعاقبة مدير مركز تجميل بمنطقة سموحة بالسجن لمدة سنة مع الشغل، وذلك بعد اتهامه بإحداث عاهة مستديمة للفنانة عبير الشرقاوي، وصدر الحكم اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار عوض محمد إبراهيم، بالسجل لمدة سنة، وغلق المنشأة الطبية، ومصادرة الأجهزة الطبية، ونزع اللافتات الخاصة بالمركز، وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة.

تعود أحداث الواقعة عام 2010، عندما تقدمت الفنانة عبير الشرقاوي، ببلاغ إلى ضباط قسم شرطة سيدي جابر، تتهم فيه صاحب مركز التجميل بمنطقة سموحة، بالتسبب في إحداث عاهة مستديمة لها بعد إجراء عملية تجميل، ونتج عن العملية التي قامت بها إصابة العصب الزندي عند مستوى المرفق الأيسر، ما أدى إلى وجود تغييرات ضمورية تشمل الكلى الصغرى، وأنسجة كف اليد اليسرى، وإعاقة في نهاية حركة ثني أصبع الخنصر باليد اليسرى عند مستوى المفصل السلامي المشطي.

كما أكد تقرير الطب الشرعي، أن العملية التي تمت لم تراع فيها القواعد الفنية، ونتج عنها عاهة مستديمة بنسبة 10%، وأكدت التحريات أن المتهم يزاول مهنة طب الجراحة واستخدام أجهزة الليزر دون ترخيص من الجهة الإدارية المختصة، ودون أن يكون مقيدًا بجداول وزارة الصحة ونقابة الأطباء المصرح لهم بذلك.