EN
  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2013

تعرف إلى ما قاله جمال سليمان عن الائتلاف السوري

الفنان جمال سليمان

بعد يومين على استقالته من اتئلاف المعارضة، نفى جمال سليمان ندمه على الانضمام إلى الائتلاف.

بعد يومين على استقالته من اتئلاف المعارضة السورية، نفى الفنان السوري جمال سليمان لوسائل الإعلام ندمه على الانضمام إلى الائتلاف.

الفنان جمال سليمان قال بحسب "موقع النشرة" إن العمل في السياسة فيه خيبات مثلما فيه ومضات.. يدخل المرء في المعترك ولا يدري كيف ستسير الأمور.. قد يختلف مع نفسه أحيانا في رؤية حول قضية ما بين ليلة وضحاها".

وأما عن سبب انسحابه من الائتلاف فأعاده الفنان السوري إلى "الضعف في الرؤية المستقبلية من قبل هذا الكيان السياسي". وأضاف إن هناك تباينات بين أعضاء الائتلاف حول مسائل جوهرية، مخففا من وقع استقالته على الجو العام في الائتلاف.

وعن دخوله في مشاريع سياسية مستقبلية قال:" لن أنضم في الوقت القريب إلى أي كيان سياسي، لكن بالتأكيد سأبقى مراقبا ولو عن بعد للحراك السياسي المعارض".

من ناحية أخرى، أكد بقاءه ضمن صفوف الفنانين المعارض لنظام الأسد حتى تتحقق مطالب الشعب السوري. ويذكر أن جمال سليمان هو الفنان الوحيد الذي انضم إلى الائتلاف المعارض والوحيد الذي شارك في حزبين سياسيين معارضين منذ اندلاع الأحداث (منبر الوحدة الوطنية والائتلاف).

بينما شهدت الساحة الفنية في سوريا متباينة للفنانين والمشاهير حول الوضع في البلاد، ومن أبرز الفنانين الذين اتخذوا موقفا قريبا من مطالب الثورة عبد الحكيم قطيفان، كندة علوش، مي سكاف، لويز عبد الكريم، فدوى سليمان، نوار بلبل، جلال الطويل...