EN
  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2012

أول مرة تستقبله بفرح MBC1: لبنانية تحتفل بعيد الأم منتظرة طفلتها الأولى بعد 21 سنة من الزواج

زينة اسكندر

السيدة اللبنانية زينة اسكندر

سيدة لبنانية اشتاقت أن تصبح أمّا طيلة 21 سنة، حتى تحققت أمنيتها لتحتفل بعيد الأم وهي حامل في شهرها السادس.. تابع قصتها كاملة في صباح الخير يا عرب.

  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2012

أول مرة تستقبله بفرح MBC1: لبنانية تحتفل بعيد الأم منتظرة طفلتها الأولى بعد 21 سنة من الزواج

سيدة لبنانية بدت حياتها اليوم أكثر إشراقا لاحتفالها بعيد الأم وهي حامل في الشهر السادس بعد انتظار للحمل دام 21 سنة، لتُمنح بذلك لقب الأم بما تحمله من معاني العطاء الإنساني.

كاميرا صباح الخير يا عرب التقت باللبنانية زينة إسكندر يوم الأربعاء 21 مارس/آذار 2012- التي عبّرت عن سعادتها بحملها الأول، خاصة الذي طالما انتظرته، قائلة: "أصبحت حامل بشكل طبيعي بعد 21 سنة، ولم أصدق نفسي حتى ذهبت للطبيب ورأيت الجنين على السونار، وقتها فقط صدقت أني حامل".

وأكدت أن فرحتها لا توصف، وأنها منذ زواجها وهي تخضع للعلاج وتتابع حالتها مع الأطباء، إذ أجرت تلقيحا صناعيا 3 مرات، وكان الحمل لا يكتمل في الشهر الرابع.

وقالت: "أنا حامل في بنت وأودّ أن أسميها فاطمة، ولا أتوقف عن التفكير في تحضيرات كثيرة بعد الولادة من حيث الزينة والذبائح والأغراض الخاصة بالطفلة، وكل مرة أتوصل إلى فكرة جديدة".

وأضافت: "متخيلة أن تكون ابنتي حلوة كثيرا وأن نحبها وندللها لأنها جاءت بعد طول انتظارمشيرة إلى أنها يوميا تنظر إلى ثيابها وتقوم بترتيب سريرها التي قامت بشرائه.

وأكدت أن الأمومة تعني لها الكثير لأنها فقدت أمها، فكلما كان يأتي عيد الأم كانت تتضايق كثيرا ودائما ما كانت تقول: "ليس لدي أم حتى أقدم لها المعايدة وليس لدي ابن ليعايدنيفكان هذا يؤثر فيها اليوم كثيرا، مؤكدة أنه أول عيد أم تستقبله بفرح".

السيدة زينة تقبل ملابس طفلتها
416

السيدة زينة تقبل ملابس طفلتها