EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

"العجمين" المصرية ..ثلثا سكانها يمتهنون "الجريد"

قرية العجمين التابعة لمحافظة الفيوم فى صعيد مصر تفوقت على قضية البطالة وتميزت فى صناعات الجريد التى يمتهنها ثلثا سكان القرية، المهنة يمارسها كل افراد الاسرة داخل وخارج المنازل، ورغم عدم ارتفاع ربحيتها الا انها تكفى بالكاد الحياة المعيشية لاهل القرية.

  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2012

"العجمين" المصرية ..ثلثا سكانها يمتهنون "الجريد"

قرية العجمين التابعة لمحافظة الفيوم فى صعيد مصر تفوقت على قضية البطالة وتميزت فى صناعات الجريد  التى يمتهنها ثلثا سكان القرية، المهنة يمارسها كل افراد الاسرة داخل وخارج المنازل، ورغم عدم ارتفاع ربحيتها الا انها  تكفى بالكاد الحياة المعيشية لاهل القرية.

رجل عجوز يدق على الجريد يصنع اقفاصا مع خروج صوت عال لآلة الدق، صوت متكرر ألفته الاذان ...يكاد يكون اللحن المميز للمكان ...ومشهد متكرر على مرمى الابصار ...تكاد لاترقب الا اياه ...جريد بمشاهد مختلفة ..تراه راقدا مستعذبا الشمس ليجف ويقوى ...وتارة واقفا امام البيوت شامخا لايخلو من الغرور ..ثم مستلقيا منتظرا دوره  امام عم محمد الذى يأبى الا أن يكسر غروره بالساطور ..ثم يهذبه بالتيالة التى تكره البدانة ويثقبه بالسمبك والماسورة ويدق على أم رأسه بعنف ..ليستحيل الجريد لنا أقفاصا للفاكهة ..وأسرة للنوم ..وكراسى للجلوس ...ومناضد للطعام ..ولنا فيه مآرب أخرى.

عم محمد يقول:"كراسي ..سراير ..كومدينو ..لعب اطفال ..اى شئ من الجريد يخطر على بالك باعمله".

المكان الفيوم فى مطلع صعيد مصر والقرية العجميين التى يسقبلك نخيلها بكل كبرياء ويهتز جريدها مرحبا بك، أما القرار فكان من ثلثى سكان القرية التى يبلغ تعدادها اربعين الفا، القرار الا راد لنا من الدولة وبطالتها الا هذه الصنعة ..والتى ورثناها عن الاباء والاجداد، احنا اكل عيشنا منها  ومعلمين عيالنا منها".

 أحد كبار تجار صناعات الجريد يقول:"بالنسبة لحالة البطالة اللى بتعيشها مصر المهنة دى شغالة ومطلوبة وبعض الناس علمت اولادها من المهنة دى اطباء ومهندسين ومدرسين  ودى قرية كبيرة غالبيتها شغالة كدة".

 خمسة عشر مليون نخلة فى مصر تزرع فى ستة وسبعين الف فدان تخرج عشرات الملايين من اعداد الجريد  المهدرة سنويا فقد تثاءبت المهنة فى ارجاء مصر الا فى العجميين التى تحوى خمسة الاف ورشة داخل وخارج المنازل.

عبد الحميد ابو حامد، مستثمر فى مجال الانتاج الزراعى من الفيوم يقول:"المهنة على مستوى مصر ليس لهل اب شرعى يرعاها .. لكن هذه القرية تميزت لقربها من الوجه القبلى   والوجه البحرى والقاهرة وهناك قيادة طبيعية من اهل الصنعة ترعاها".

لا مشكلة فى التسويق ولكن ضعف العائد الاقتصادى لحرفة صناعة الجريد تغلب عليه ابناء قرية العجميين بنظام خط الانتاج الجماعى الذى يقسم على كل افراد الاسرة.