EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2012

هيومن رايتس: مسودة الدستور المصري تقوض حقوق الإنسان

في رسالة وجهتها إلى أعضاء الجمعية التأسيسية المصرية قالت منظمة هيومان رايتس ووتش إن على الجمعية أن تعدل المواد الواردة في مسودة الدستور والتي تقوض حقوق الإنسان في مصر ما بعد الثورة.

  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2012

هيومن رايتس: مسودة الدستور المصري تقوض حقوق الإنسان

في رسالة وجهتها إلى أعضاء الجمعية التأسيسية المصرية قالت منظمة هيومان رايتس ووتش إن على الجمعية أن تعدل المواد الواردة في مسودة الدستور والتي تقوض حقوق الإنسان في مصر ما بعد الثورة.

المنظمة الحقوقية الدولية قالت إن مسودة الدستور تحتوي على نصوص لا تتوافق مع القانون الدولي، فيما يتعلق بحقوق المرأة والطفل، وحريتي العقيدة والتعبير، وكذلك فيما يتعلق بالتعذيب والإتجار في البشر.

وقال "نديم حورينائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في "هيومن رايتس ووتش" إن مسودة الدستور الحالية تخفق في الارتقاء إلى المعيار القانوني بسبب الصياغات والقيود الفضفاضة والغامضة في المسودة، التي تدمر جوهر الكثير من الحريات.

وأضاف "حوري " أن ما يبعث على الصدمة ألا يأتي دستور مصر ما بعد مبارك على ذكر التعذيب، بل يشير فقط إلى أشكال أدنى من الإيذاء البدني.