EN
  • تاريخ النشر: 18 أغسطس, 2013

فنان تونسي ينهال على وزير الثقافة بالضرب

مهدي

وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك

كشفت وسائل الإعلام المحلية أن فنانا تونسيا اعتدى بالضرب على وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك، في ظاهرة غير مسبوقة تدل على انتشار الفوضى في تونس والتي امتدت إلى المجال الثقافي.

كشفت وسائل الإعلام المحلية أن فنانا تونسيا اعتدى بالضرب على وزير الثقافة التونسي مهدي مبروك، في ظاهرة غير مسبوقة تدل على انتشار الفوضى في تونس والتي امتدت إلى المجال الثقافي.

وبحسب ما ذكرته جريدة "الإمارات اليومكانت إذاعة "شمس إف إم" قد نقلت عن وزير الثقافة مهدي مبروك قوله أن الفنان نصر الدين السهيلي اعتدى عليه أثناء إلقاء كلمة في ذكرى وفاة ممثل آخر بمركز ثقافي في تونس.

وذكرت وسائل إعلام أخرى أن السهيلي اعتدى على مبروك بضربة رأسية، ولم يعرف سبب هذا الاعتداء، وتم نقل الوزير إلى مستشفى بالعاصمة لمعالجة الكدمات التي لحقت به.