EN
  • تاريخ النشر: 05 أغسطس, 2013

التصوير الفلكي.. أول تجربة لنقل البث الحي لتحري هلال العيد عبر الإنترنت

هلال شوال

هلال شوال

في تجربة تعد الأولى من نوعها، يقوم المشروع الإسلامي لرصد الأهلة بنقل حي ومباشر لتحري هلال شهر شوال "عيد الفطر" على موقعه عبر الإنترنت يوم الأربعاء المقبل 7 اغسطس/آب 2013.

في تجربة تعد الأولى من نوعها، يقوم المشروع الإسلامي لرصد الأهلة بنقل حي ومباشر لتحري هلال شهر شوال "عيد الفطر" على موقعه عبر الإنترنت يوم الأربعاء المقبل 7 اغسطس/آب 2013.

ويقوم فرق رصد متخصصة بتحري الهلال بطريقة التصوير الفلكي من مدينة عمان ومن مدينة طرابلس في ليبيا، مما يسمح بمتابعة تحري الهلال من قبل المهتمين، ورؤية الهلال فور ظهوره.

وبحسب ما جاء في جريدة البيان، قال المهندس محمد شوكت عودة رئيس المشروع الإسلامي لرصد الأهلة أن طريقة التصوير الفلكي تتلخص في التقاط عدد كبير من الصور من خلال التلسكوب للمنطقة التي يتواجد عندها الهلال، وقد يصل عدد الصور إلى 300 صورة.

 ومن ثم يتم إدخال هذه الصور إلى الحاسوب ليقوم بشكل آلي بوضعها فوق بعضها البعض لتحسين الصورة، وحتى هذه المرحلة قد لا يرى الراصد الهلال، فكل ما يقوم به يتم بشكل آلي ودون رؤية الهلال، وبعد ذلك قد يحتاج الراصد لتعدل قيم التباين في الصورة عن طريق برنامج متخصص في الحاسوب، وبعد ذلك قد يظهر الهلال.

وتعتبر تقنية التصوير الفلكي ثورة جديدة في تحري الهلال، فهي أقوى من التلسكوب في رؤية الهلال، بل وحتى يمكن من خلالها رؤية الهلال في وضح النهار، وبالنسبة لهلال اليوم الأول هذا مستحيل بالعين المجردة أو حتى بالتلسكوب.

وتوجد هذه التقنية في خمس دول عربية فقط هي سلطنة عمان وليبيا، في حين أنها موجودة عند جهات خاصة في كل من الإمارات والأردن والسعودية.

وفيما يتعلق برؤية الهلال فإن رؤيته يوم الأربعاء غير ممكنة في العالم العربي سواء بالعين المجردة أو باستخدام التلسكوب، إلا أن رؤيته ممكنة بسهولة نهارا باستخدام تقنية التصوير الفلكي في حالة صفاء الغلاف الجوي.