EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2015

انخفاض معدل تعاطي التبغ حول العالم

تدخين

تدخين

أعلنت منظمة الصحة العالمية فى تقرير لها اليوم، بمناسبة انعقاد مؤتمرها السادس عشر حول التبغ والصحة في أبو ظبي، أن البيانات الجديدة تظهر انخفاض معدلات تعاطي التبغ وكذلك زيادة أعداد غير المدخنين حول العالم.

(بيروت- mbc.net) أعلنت منظمة الصحة العالمية فى تقرير لها اليوم، بمناسبة انعقاد مؤتمرها السادس عشر حول التبغ والصحة في أبو ظبي، أن البيانات الجديدة تظهر انخفاض معدلات تعاطي التبغ وكذلك زيادة أعداد غير المدخنين حول العالم.

ودعت المنظمة حكومات العالم إلى تكثيف جهودها في مكافحة صناعة التبغ والحدّ من استهلاك منتجاته، وأشارت إلى أن مؤتمرها المستمر حتى 21 مارس سيركز على جهود مكافحة التبغ وكذلك الأمراض غير السارية مثل أمراض الرئة والقلب والسكري والسرطانات .

وذكرت المنظمة في بيانها أنه في العام 2010 وصلت أعداد غير المدخنين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 عاماً وأكثر إلى حوالي 3.9 مليار شخص أي حوالي 78% من السكان في هذه الأعمار، والبالغ عددهم 5.1 مليار نسمة.

ولفتت إلى أن أعداد غير المدخنين هؤلاء من المتوقع أن ترتفع لتصل بحلول عام 2025 الى حوالي 6.1 مليار شخص او 81 % من عدد السكان في عمر 15 سنة أو أكثر في هذا التاريخ.

وأضافت المنظمة أنه رغم ذلك فهناك حاجة إلى العمل بجهود أكبر إذا كان الهدف هو خفض استهلاك التبغ بنسبة تصل إلى 30% بحلول العام 2025، وذلك للحد من وفيات الأمراض غير المعدية ذات العلاقة .

وذكرت المنظمة أنه وفقاً للدراسات الحديثة فإن معدل استخدام الرجال لمنتجات التبغ قد انخفض في 125 بلداً بين عامي 2000 و 2010 وفي 156 دولة بالنسبة للنساء، مشيرة إلى أنه رغم ذلك فإن 37 بلداً فقط تسير في الاتجاه الصحيح نحو تحقيق الهدف.

وقالت المنظمة إن 38 مليون شخصاً قد فقدوا أرواحهم بسبب الأمراض غير المعدية في العام 2012 وبما يصل إلى حوالي ثلاثة أرباع في البلدان متوسطة ومنخفضة الدخل.

ولفتت إلى أن حوالي 16 مليوناً توفوا قبل سن السبعين عاماً وذلك مقابل 14.6 مليون فقط في عام 2000، وبينما حذرت المنظمة من أن حالة وفاة بين كل عشر حالات هي بسبب التبغ فقد نوهت إلى أن نصف عدد من يستخدمون التبغ قد يتوفون بسببه وبما يصل إلى 6 ملايين حالة وفاة سنوياً.