EN
  • تاريخ النشر: 29 سبتمبر, 2012

السعودية تطمئن الحجاج: مستعدون لمكافحة فيروس كرونا

حرصا منها على تطويق فيروس كورونا، بدأت السعودية مراقبة الوضع عن كثب خصوصا مع اقتراب موسم الحج، مؤكدة أن الأمر يقتصر على حالتي وفاة فقط خلال 3 شهور، في حين طمأنت منظمة الصحة العالمية الى ان الفيروس الفتاك لا ينتشر بسهولة بين البشر.

طمأنت منظمة الصحة العالمية الى ان الفيروس الفتاك الجديد "كروناوالذي ذهب ضحيته شخصان في السعودية لا ينتشر بسهولة بين البشر، لكنها في الوقت نفسه أصدرت تحذيرا من ظهور ما وصفته بالفيروس الجديد و الذي لم يكن معروفا من قبل بالنسبة للبشر، مشيرة الى ان ضحيتي الفيروس ظهرت لديها بعض  العوارض.

وحرصا منها على تطويق هذا الفيروس، فقد بدأت السعودية مراقبة الوضع عن كثب خصوصا مع اقتراب موسم الحج، مؤكدة أن الأمر يقتصر على حالتي وفاة فقط خلال 3 شهور.

مع اقتراب موسم الحج ووصول أول افواج الحجاج إلى المملكة العربية السعودية لأداء الفريضة، بدأت السلطات السعودية اتخاذ إجراءات احترازية ومراقبة الوضع عن كثب، إثر وفاة شخصين وإصابة ثالث بنوع نادر من الانفلونزا مشابه لفيروس "سارس" يدعى فيروس "كرونا.

ويعد "كرونا " من الفيروسات التنفسية وأعراضه مثل الانفلونزا تماما، إلا أنه متحور فهذا الفيروس يصاحبه ارتفاع في درجة الحرارة. وتكمن المشكلة في الأمراض التنفسية التي ليس لها لقاح متوفر ويجب حجب المرضى ممن يظهر عليهم هذا المرض فورا.

وكان فيروس "كرونا" أسفر عن وفاة سعوديين اثنين، وإصابة قطري كان في المملكة بحالة صحية حرجة نقل على إثرها الى أحد مستشفيات لندن، حيث لا يزال يتلقى العلاج.