EN
  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2013

كيف نحمي الطفل من التهاب الأذن

طفل مصري

كثيراً ما يصاب الأطفال بالتهاب أذن، وينتهي المطاف بأخذ للمضادات الحيوية، ألن يكون من الأفضل تجنبها؟

  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2013

كيف نحمي الطفل من التهاب الأذن

كثيراً ما يصاب الأطفال بالتهاب أذن، وينتهي المطاف بأخذ للمضادات الحيوية، ألن يكون من الأفضل تجنبها؟

تقول الطبيبة دون هاربر: التهابات الأذن شائعة لدى الأطفال، وذلك لأن القناة التي تربط بين الأذن ومؤخرة الحلق أقصر وأكثر أفقية من الأطفال الأكبر عمراً، وخلال البرد، قد تسد بسهولة. في معظم الحالات يفضل تجنب المضادات الحيوية؛ لأنها تعالج الالتهاب البكتيري فقط والتهاب الأذن ينجم عن فيروس، وحتى لو كان الالتهاب بكتيرياً، فنظام مناعة طفلك سيتخلص منه، أعطيه مسكناً مثل الباراسيتامول أو الأيبوبروفين المخصص للأطفال، فأخذ المضادات الحيوية على المدى الطويل يضعف مناعة طفلك، وستقل قدرتها على محاربة الالتهاب المرة القادمة (فقط في حالة الالتهاب الشديد والمتواصل للأذن تعتبر خياراً جيداًومن الممكن أن يصف الطبيب قطرة مخدرة للأذن مما قد يريحها.