EN
  • تاريخ النشر: 11 مارس, 2012

لم يتجاوز عمره الخمس سنوات MBC1: تطعيم خاطئ يصيب طفلا فلسطينيا بالشلل.. ووزارة الصحة تبرئ نفسها

الطفل عثمان

الطفل عثمان

طفل فلسطيني لم يتجاوز الخامسة من العمر يعجز عن التعبير والحركة بسبب تطعيم ثلاثي تلقاه في عمر الستة أشهر.

  • تاريخ النشر: 11 مارس, 2012

لم يتجاوز عمره الخمس سنوات MBC1: تطعيم خاطئ يصيب طفلا فلسطينيا بالشلل.. ووزارة الصحة تبرئ نفسها

"عثمان شاهين" طفل لم يتجاوز الخمس سنوات يعاني شللا دماغيا وارتخاء شديدا في العضلات بعد تلقيه تطعيما ثلاثيا وعمره ستة أشهر، وأكد والد "عثمان" الذي يعمل طبيب أطفال أن التطعيم هو سبب إصابة ابنه، بينما تنفي وزارة الصحة الفلسطينية المقالة علاقة التطعيم بحالته.

وكان والد الطفل قد رفع دعوى قضائية لمقاضاة وزارة الصحة المقالة قي غزة ومنظمة الصحة العالمية أيضا ليتهمهما بالتسبب في إصابة ابنه بالشلل بعد تلقيه التطعيم الثلاثي وهو في شهره السادس.

والد الطفل عثمان يتحدث عن حالة ابنه
416

والد الطفل عثمان يتحدث عن حالة ابنه

وفي تقرير ريهام عبد الكريم مراسلة MBC لصباح الخير يا عرب الأحد 11 مارس/آذار 2012، قال د. أحمد شاهين -والد عثمان-: إن ابنه فور حصوله على التطعيم أصيب بارتخاء شديد ومفاجئ في العضلات، مصاحب بنوبات عصبية وحركات لا إرادية غير طبيعية، فصار لا يقدر على الجلوس أو الوقوف، ويعاني من صعوبة في تناول ومضغ الطعام، ولا يتحكم في عملية التبول.

وأضاف قائلاً "في السابق لم أكن أتجه إلى القضاء ولم أبحث أبدا عن المسبب، وابني هو فقط ما كان يهمني، فهناك أخطاء طبية كثيرة، ولكن ما حدث له كان نتيجة لمضاعفة تطعيم، طفلي أصبح جثة هامدة ولكن بوجود قلب ينبض".

وعبّرت منال شاهين -والدة عثمان- عن حزنها الشديد على الحالة التي وصل إليها ابنها وعدم قدرته على التعبير، مشيرة إلى أنها فقدت الأمل في العلاج الذي يتلقاه.

ومن جانبه، أعرب د. مجدي ضهير -مدير دائرة الطب الوقائي بوزارة الصحة المقالة بغزة- عن أسفه للحالة التي يعاني منها الطفل عثمان، نافيا في الوقت نفسه علاقة واقع الطفل والمرض الذي يعاني منه بسوء التطعيم أو عدم جودته، فلديه ما يثبت أن التطعيم الذي تلقاه الطفل من أجود أنواع التطعيمات المستوردة.

وأشار إلى أن هذا التطعيم يمنح على 3 جرعات، وإن كان له مضاعفات فسرعان ما تظهر بعد الجرعة الأولى، إلا أن الطفل حصل على الجرعات الثلاث ولم يظهر عليه أي مضاعفات بعد الجرعة الأولى أو الثانية.

منظمة الصحة تنفي علاقتها

وفي حوار مباشر مع البرنامج، قال د. محمود ضاهر-مدير منظمة الصحة العالمية بغزة - إن هناك أسبابا كثيرة أدت إلى إصابة الطفل عثمان بالشلل، مشيرا إلى أن التطعيم التي حصل عليها من أجود الأنواع المصنوعة في فرنسا، ولم يثبت بالدليل القاطع أنها تسبب هذه الأعراض.

وأكد أن الكثير من المصانع تصنع أدوية عديدة ولكنها تتبع بروتوكولات معينة لتسويق الأدوية، فضلا عن وجود لجنة عليا لمراقبة الأدوية واللقاحات في فلسطين.

واعتبر أن الشلل الدماغي له مسببات عدة قد تكون بيئية أو وراثية أو تكون مرتبطة بالأدوية المستخدمة أثناء الحمل أو بعد الولادة، مشيرا إلى أن هناك أسبابا أخرى يعجز الطب الحديث عن الوصول إليها.

ومن جهتها، قالت كريمة جودة -محامية الطفل عثمان- إن والد الطفل أرفق تقارير تثبت أن الضرر الذي ألحق بالطفل حدث نتيجة التلقيح الذي تلقاه، مؤكدة أن المسؤولية تقع على عاتق وزارة الصحة.

والدة الطفل عثمان تبكي على حالة ابنها
416

والدة الطفل عثمان تبكي على حالة ابنها