EN
  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2012

الصراع بدأ مبكرا 6 أفلام تتصارع على وليمة عيد الأضحى فى مصر

ياسمين عبد العزيز

ياسمين عبد العزيز

انتهى المخرجون من تصوير معظم مشاهد أفلامهم التي تدخل منافسات أفلام عيد الأضحى في مصر، وهي " ناني2 "بطولة ياسمين عبد العزيز وجوة اللعبة للمطرب مصطفى قمر وبرتيتة ومهمة في فيلم قديم و30 فبراير بطولة سامح حسين .

على عكس السنوات الماضية، انتهى مبكرا المخرجون من تصوير معظم مشاهد أفلامهم التي  تدخل منافسات أفلام عيد الأضحى، في صراع قد يكون قويا للغاية نظرا لكثرة عدد الأفلام عما كان يحدث في الأعوام الماضية، ما قد يعيد إلى الأذهان الصراعات الماضية التي كانت تصل إلى حد حرب تكسير العظام بين شركتي التوزيع الأكبر في مصر، قبل الصلح الذي تم بينهما.

أول أفلام هذا الموسم " ناني2 "من بطولة الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز، والذي انتهى مخرجه وائل إحسان من تصوير مشاهده، و تتعامل ياسمين عبد العزيز مرة أخرى مع الأطفال بعد نجاحها في فيلم الدادة دودي من قبل، وتجسد في هذا الفيلم دور سيدة لديها أربعة أطفال تتعرض معهم للعديد من المواقف الكوميدية، والفيلم من تأليف خالد جلال، ويشاركها البطولة حسن الرداد وانتصار وسليمان عيد.

ثاني أفلام الموسم هو فيلم جوة اللعبة للمطرب مصطفى قمر، والذي يخرجه محمد حمدي وكتبه أحمد البيه، وهو الفيلم الذي تم تغيير اسمه أكثر من أربع مرات، بداية من لحظة ضعف إلى خط أحمر ويو ترن، وأخيرا جوة اللعبة الذي اقترحه المنتج والموزع محمد حسن رمزي لعدم إعجابه بالأسماء الثلاثة الأخرى، ويشارك قمر البطولة ريهام عبد الغفور وأشرف مصيلحي ومحمد لطفي، ويدور حول شاب يدير شركة للدعاية والإعلان، ولكنه يتورط في جريمة قتل ويحاول أن يكشف الفاعل الحقيقي فيها.

وبعد تأجيل لأكثر من عام ونصف، قرر المنتج وائل عبد الله طرح فيلمه برتيتة في العيد، والفيلم بطولة جماعية لكندة علوش وعمرو يوسف وأحمد صفوت ودينا فؤاد، وهو قصة وائل عبد الله، والسيناريووالحوار لخالد جلال. وتدور أحداثه حول نقاط التحول في حياة مجموعة من الأصدقاء الشباب والتي تغير حياتهم وتقلبها رأسا على عقب.

وتعود فيفي عبده من خلال فيلمها" مهمة في فيلم قديم" للسينما مرة أخرى بعد نجاحها في المسلسلات الدرامية، حيث تجسد في هذا الفيلم دور أم الفنان إدوارد التي تعاني الذي تحدث خلافات شديدة بينه وبينها ويساعده أصدقائه في محاولة التخلص من سيطرتها عليه، والفيلم بطولة جماعية يشارك فيها مع فيفي عبده وإدوارد كل من مادلين طبر وإيمان السيد وضياء الميرغني ونهلة زكي وبدرية طلبة، وهو من تأليف الصحفي محمد فاروق وإخراج أحمد البدري.

خامس الأفلام هذا العام هو فيلم 30 فبراير الذي يقوم ببطولته سامح حسين مع كل من آيتن عامر وإدوارد ولطفي لبيب، وهو من تأليف صلاح الجهيني وإخراج معتز التوني، وتددور أحداثه حول شاب يحاول مواجهة حظه العثر الذي يستقبله منذ يوم مولده وحتى مقابلة فتاة أحلامه.. وآخر أفلام هذا الموسم هو فيلم عبده موتة الذي يقوم ببطولته محمد رمضان والراقصة دينا وحورية فرغلي وتأليف محمد سمير مبروك، وتدور أحداثه للمرة الثانية على التوالي لمحمد رمضان داخل منطقة عشوائية يتحول فيها أحد الشباب إلى بلطجي يبيع المخدرات.. وذلك بعد تجربته في فيلمه السابق الألماني، الذي كان يجسد فيه شخصية بلطجي في منطقة عشوائية أيضا.