EN
  • تاريخ النشر: 01 فبراير, 2012

ينطلق اليوم ويستمر على مدى يومين نائب رئيس جامعة القاهرة: منتدى "المرأة والربيع العربي" فرصة لإحياء الدور السياسي لبنات حواء

هبة نصار

هبة نصار نائب رئيس جامعة القاهرة

إطلاق فعاليات الدورة الخامسة من منتدى المرأة العربية والمستقبل لمناقشة آمال التغيير التي أثارها الربيع العربي على الأصعدة السياسية والاجتماعية

  • تاريخ النشر: 01 فبراير, 2012

ينطلق اليوم ويستمر على مدى يومين نائب رئيس جامعة القاهرة: منتدى "المرأة والربيع العربي" فرصة لإحياء الدور السياسي لبنات حواء

تحت عنوان "المرأة والربيع العربي".. انطلقت اليوم الدورة الخامسة من منتدى المرأة العربية والمستقبل لهذا العام في بيروت، ويشارك في الدورة نخبة من المتحدثين العرب والأجانب من جهات حكومية وخاصة وسيدات أعمال ومختصين بالعلوم الاجتماعية والإنسانية وناشطين حقوقيين.

ويناقش المنتدى على مدى يومين آمال التغيير التي أثارها الربيع العربي على الأصعدة السياسية والاجتماعية والثقافية، وخاصة التي لها صلة وثيقة بالمرأة.

ويطلق المنتدى مبادرتين نوعيتين الأولى هي مسيرة "سوا سوا" لنصرة المرأة العربية والثانية: الإعلان عن جائزة "واو" لامرأة العام 2011.

ومن داخل قاعة المنتدى في بيروت، تحدثت هبة نصار -نائب رئيس جامعة القاهرة والمشاركة في المنتدى- في صباح الخير يا عرب الأربعاء الأول من فبراير/شباط 2012- عن مغزى ربط المرأة بالربيع العربي، معتبرة أن طرح هذا الموضوع مهم جدا، وربما يكون تأخر نسبيا فكان يجب طرحه منذ فترة.

وأكدت أن المرأة في الربيع العربي كان لها دور كبير جدا في الثورات، منبهة إلى أن النزول إلى الشارع جاء من جانب المرأة المتعلمة، مضيفة: "اعتقدنا أن نزولها إلى الشارع قد يغير التقاليد والمعتقدات الثقافية، وأن يؤدي إلى دور أكبر في الحياة السياسية كما نزلت الشارع، ولكن هذا الأمر لم يحدث".

وأكدت أن عدم مشاركة المرأة سياسيا يعود سببه إلى اهتمامنا بالزخم السياسي في المنطقة، على حساب التغيير الفكري والاجتماعي تجاه المرأة، فشهدنا المرأة وهي تختار الرجل ولم تختر المرأة، إذ كانت نسبة تمثيل المرأة في البرلمان المصري قليلة.

واستطردت قائلة: "أتمنى أن نحيي في هذا المنتدى دور المرأة المهم في الناحية السياسية والذي يوازن اهتمامها في الناحية الاقتصادية، فيجب أن تظهر في هذا المجال أكثر وأكثر".

سوا سوا

وكشفت عن مبادرة سوا سوا التي يطلقها المنتدى، موضحة أنها قد تكون إعلان عن وضع المرأة حاليا وتأكيد دعمنا لها في كفاحها الطويل وتقديرنا لدورها الاجتماعي والاقتصادي، وتعتبر الجائزة التي تُمنح من خلال المبادرة هي نوع من الإعلام بدور المرأة من خلال عملية انتخابية ذات شفافية يجريها المنتدى لإبراز دور بعض الرائدات.

وشددت نصار على أهمية مشاركة المرأة سياسيا وتغيير وضعها من خلال إطلاق مبادرات واسعة النطاق المبادرات والتي تعمل بمثابة إطلاق صيحة، متمنية الوصول إلى المرأة الأقل في المستوى الاجتماعي والمتواجدة في المناطق العشوائية والأرياف وإظهار دورها في المشروعات الصغيرة.

وأضافت:"نسعى إلى عمل مبادرات في الريف والعشوائيات وكافة المناطق العربية للمرأة البسيطة التي تمثل الصوت الأكبر في البرلمان".