EN
  • تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2012

معرض فني لروائح الجسد

تستعد الفنانة الأميركية، ذات الأصل البولندي، "مارتينكا" لمعرضها الفني الذي سيفتتح في الـ18 من نوفمبر القادم في "نيويورك" ويسمى Smell Me أو "شمّني" وهو عبارة عن مجموعة من العبوات التي تحتوي على روائح جسد الفنانة.

  • تاريخ النشر: 23 أكتوبر, 2012

معرض فني لروائح الجسد

تستعد الفنانة الأميركية، ذات الأصل البولندي، "مارتينكا" لمعرضها الفني الذي سيفتتح في الـ18 من نوفمبر القادم في "نيويورك" ويسمى Smell Me أو "شمّني" وهو عبارة عن مجموعة من العبوات التي تحتوي على روائح جسد الفنانة.

وتقول "مارتينكا" إنها تعتمد دائماً على حاسة الشم للتعرف أكثر على شخصية من يتعامل معها ولا تبالي كثيراً بالمظهر، وتعتبر أن رائحة الجسد أحد أهم وسائل التعارف التي يحاول الإنسان طمسها باستخدام المعطرات والمستحضرات.

وقامت "مارتينا" بدهن جسدها وربطه بالضمادات لتحصل على أكبر قدر من العرق، كما قامت أيضاً بأخذ عينات من روائح شعرها، ولم تكتف بذلك بل قامت بالبكاء لأخذ عينة من دموعها.

وستعرض كل هذه العينات في معرضها، الذي يدعو إلى التواصل عن طريق حاسة الشم، داخل عبوات صغيرة.

451

630