EN
  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

ما لا تعرفوه عن بعض الأكلات العالمية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

مع بداية العام، اتجهت عيون العالم إلى بريطانيا، أثناء احتفالات اليوبيل الماسي لتتويج الملكة إيليزابث والألعاب الأولمبية، فكانت الفرصة المثالية للترويج للمطبخ اللندني في ألمانيا، رغم أنها مهمة غير سهلة بسبب سمعته السيئة لدى الألمانيين، فهناك مطعم في برلين يقدم الفطور البريطاني التقليدي، البيض والطماطم مع شرائح البيكون، وجميعها مقلية بالزبدة، قبل أن تقدم مع الخبز والفاصولياء.

  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

ما لا تعرفوه عن بعض الأكلات العالمية

مع بداية العام، اتجهت عيون العالم إلى بريطانيا، أثناء احتفالات اليوبيل الماسي لتتويج الملكة إيليزابث والألعاب الأولمبية، فكانت الفرصة المثالية للترويج للمطبخ اللندني في ألمانيا، رغم أنها مهمة غير سهلة بسبب سمعته السيئة لدى الألمانيين، فهناك مطعم  في برلين يقدم الفطور البريطاني التقليدي، البيض والطماطم مع شرائح البيكون، وجميعها مقلية بالزبدة، قبل أن تقدم مع الخبز والفاصولياء.

في اليابان، حيث لا يزال مزارعو الأرز يعانون آثار كارثة فوكوشيما النووية، التي سببتها هزة أرضية ناجمة عن تسونامي، وأدت إلى تسرب إشعاعات خطرة، زراعة الأرز تقليد مقدس في الريف الياباني، لذا فإن الحكومة تحمي المزارعين، وتراقب محاصيلهم عن كثب، والكثير منهم منعوا لقرب مزارعهم من المنطقة الخطرة، لكن الآخرين سمح لهم بالعمل، رغم أن حصادهم للأعوام المقبلة، قد لا يكون صالحا للاستخدام بسبب تعرضه لكمية كبيرة من الإشعاع، لكن هذا لا يمنعهم من ممارسة هذا العمل المقدس. 

إن كان الخيار بين تناول الأرز المعرض للإشعاع، أو هذا الطبق الكمبودي، قد يكون الأرز خيارا أحب إلى القلب، تناول الحشرات انتشر في كمبوديا في منتصف السبعينيات، إثر مجاعة أثناء سيطرة الخمير الحمر، تقليد استمر وازداد شعبية، بسبب رخص ثمن الحشرات، وارتفاع قيمتها الغذائية، لغناها بالبروتين، لتصبح الطبق المطلوب في المطاعم الراقية هذا العام.

بالعودة إلى لندن، وفي الوقت التي كانت تستعد فيه مدينة الضباب لاستقبال الألعاب الأولمبية، كان بائعو الطعام الجوالون يتحضرون لاستقبال الزوار، وانتشرت في الشوارع أكثر من مئة وستين سوقا، وآلاف العربات التي تبيع جميع أنواع الأطعمة من حول العالم، ومن أبرزها الطبق العراقي الشهير، السمك المسقوف، الذي يشوى بدخان النار. طريقة عمرها قرون من الزمن.

في الولايات المتحدة، وتحديدا في منطقة بيفرلي هيلز في لوس أنجلوس، ماكينة السحب الإلكتروني لا تقدم المال، إنما شيئا يضاهيه لذة، إذ تقدم الكب كيك لصفوف المنتظرين على مدار الساعة، مقابل أربعة دولارات للقطعة الواحدة.

وفي ليلة الهالوين، قررت إحدى المشافي اللندنية أن تقدم شيئا مختلفا، فقدمت حلويات مرعبة على شكل أعضاء الجسم، وصممت بشكل دقيق جدا.

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو..