EN
  • تاريخ النشر: 22 أغسطس, 2013

ما الذي "قطّع" قلب راغب علامة؟

راغب علامة

قلب حزين ومشاعر متكسرة، هذا ما يشعر به "السوبر ستار"..

قلب حزين ومشاعر متكسرة، هذا ما يشعر به "السوبر ستارراغب علامة، حيال ما يجري في العالم العربي من أحداث مؤلمة، فخرج عن صمته وعبر من خلال حسابه الشخصي على "تويتر".

أصبح الحقد والإجرام في سورية مثير للاشمئزاز، وبات المسلح والمدني في كفة واحدة، فالرصاص يطال الرجل والمرأة والشيخ والولد، والإنسانية، إذا وجدت، نادرة، أحزنت هذه الحقيقة علامة فغرّد من حسابه على "تويتر": "من المسؤول عن وضع اﻷطفال واﻷبرياء بين المتحاربين؟؟ مسؤولية من قتل هؤلاء اﻷبرياء ؟؟؟ كل اﻷطراف مسؤولين عن دم ﻷبرياء..ما حدا بريء."

وعن أحداث اليوم ومجزرة الغوطة، ذكر معتصم أبو خميس، صحفي، "أما مدينة ريف دمشق فهي أكثر المدن التي تلقت 14  ضربة كيماوية من قبل الأسد كان آخرها مجزرة الغوطة الشرقية والمعضمية وجوبر، والتي ذهب ضحيتها نحو 1300  قتيل. لتغدو حصيلة ضحايا "الكيماوي" السوري نحو 1400  من السوريين وآلاف حالات الاختناق والتشوه الجسديوتعقيبا على هذه الجريمة قال علامة:" أشاهد على اﻷخبار انفجارات الغوطة في دمشق، قتل اﻷبرياء مدان، قتل اﻷطفال مدان...بحرب الكبار ما ذنب الطفولة ؟؟؟ والله حرام اللي بيحصل بحق اﻷنسان."

من الجدير ذكره أن السوبر ستار عين سفيرا للبيئة والسلام من الأمم المتحدة، وعرف بتصريحاته المعادية للحرب واعتباره السلام أول رسالة يقدمها الفن.