EN
  • تاريخ النشر: 26 فبراير, 2015

قريباً.. تغييرات جذرية على جسر الملك فهد

لن يعاني المسافرون الذين يعبرون جسر الملك فهد سنوياً، والبالغ عددهم 18 مليون مسافر، عناء الزحام الشديد على الجسر بعد الآن.

  • تاريخ النشر: 26 فبراير, 2015

قريباً.. تغييرات جذرية على جسر الملك فهد

لن يعاني المسافرون الذين يعبرون جسر الملك فهد سنوياً، والبالغ عددهم 18 مليون مسافر، عناء الزحام الشديد على الجسر، إذ ستجد مشكلة الزحام على الجسر الرابط بين السعودية ومملكة البحرين، حلاً لها، بدخول خطوة ترسية المرحلة الأولى من مشروع التوسعة الرئيسة له.

ووفق صحيفة الشرق، فستكون الترسية في مشروع ردم جزيرة الإجراءات الجديدة في الجانب السعودي من الجسر، ومساحتها 750 ألف متر، وترسية المشروع على إحدى الشركات العالمية المتخصصة في مجال ردم المناطق البحرية، وبتكلفة إجمالية قدرها 292.67 مليون ريال، ويأتي ذلك استكمالا لما سبق الإعلان عنه من عزم المؤسسة إنشاء جزيرتين جديدتين قرب الحدود السعودية والبحرينية، ضمن خطة التوسـعة الرئيسة لمناطق الإجراءات بالجانبين.

التوسعة في سطور:

ـ مشروع ردم الجزيرة في الجانب السعودي يستغرق 18 شهراً

ـ تسليم الموقع للشركة المنفذة الشهر المقبل

ـ تستوعب الجزيرتان معا 8000 مركبة في وقت واحد و240 شاحنة كل ساعة

ـ إنشاء صالة باصات تستوعب 40 باصا

ـ إنشاء مواقف انتظار شاحنات تستوعب 600 شاحنة.