EN
  • تاريخ النشر: 19 مايو, 2012

صباح الخير يا عرب يودع وردة الجزائرية على أنغامها

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بعد مشوار عريق في الغناء الطربي العريق، رحلت وردة الجزائرية بصمت عن عمر يناهز الـ 80 عاما تاركة وراءها إرثا عريقا من العطاء الفني والغنائي الذي سيبقى إلى الأبد في مكتبة العرب الفنية

  • تاريخ النشر: 19 مايو, 2012

صباح الخير يا عرب يودع وردة الجزائرية على أنغامها

على أنغام أغنية "في يوم وليلة" لوردة الجزائرية، ودع برنامج صباح الخير يا عرب فقيدة الطرب العربي وردة، التي وافتها المنية مساء الخميس الماضي إثر نوبة قلبية أودت بحياتها.

كاميرا mbc واكبت الجنازة المهيبة التي رافقت جثمان الفقيدة في مصر، حيث من المقرر أن تشيع جنازتها اليوم في الجزائر لتوارى الثرى،. وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أرسل طائرة عسكرية خاصة لنقل جثمانها إلى وطنها الأم.

وردة ولدت في فرنسا 22 يوليو 1932 لأب جزائري وأم لبنانية من عائلة بيروتية تدعى يمّوت، إسمها الحقيقي وردة محمد فتوكي. لها طفلان هما رياض ووداد.

بدايتها فى مصر كانت فى عام 1960 حين قدمها المخرج حلمى رفلة، ومن أعمالها السينمائية "ألمظ وعبده الحامولى". تعاونت مع أهم الملحنين أمثال محمد عبد الوهاب وبليغ حمدي وغيرهم الكثير.