EN
  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2011

صباح الخير ياعرب : مصريات يفتحن أسواق جديدة لمنتجاتهن عن طريق "فيس بوك"

فايس بوك يفتح باب رزق جديد للمصريات

فايس بوك يفتح باب رزق جديد للمصريات

مصريات يسوقن منتجاتهن اليدوية عبر فيس بوك

  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2011

صباح الخير ياعرب : مصريات يفتحن أسواق جديدة لمنتجاتهن عن طريق "فيس بوك"

بعد أن ساهم" فيس بوك" في إطلاق شرارة الثورات العربية ، تحول إلى وسيلة لحل الأزمات الاقتصادية وأداة لتسويق المنتجات اليدوية.

   فرح ولارا نموذجان لفتاتين مصريتين أنهتا تعليمهما الجامعي مؤخراً، وبدلاً من إنتظار وظيفة الأخلام قررا إستغلال موهبهما في عمل مشغولات يدوية فنية وبيعها ، ولكن الغريب أنهما قررا تسويق منتجاتهم عبر "فيس بوك"

  تقول فرح صاحبة مشروع تجاري على "فيس بوك" لصباح الخير يا عرب في حلقة 24 ديسمبر/كانون الأول 2011 : "في البداية تلقيت تشجيعاً كبير من أهلي وأصدقائي، وبعد تخرجي من الجامعة قررت أن أبدأ مشروعي بعمل صفحة على فيس بوك للترويج لمنتجاتي، وبالفعل لاقى المشروع إقبالاً جيداً"

  لارا لها تجربة مماثلة، حيث ترى أن الشبكات الاجتماعية ساعدت على ترويج مشروعها بشكل كبير، فهي تتيح للمعجبين بالمنتج السؤال عن السعر وغيره بسهولة، كما أنها تفتح توصيات الأصدقاء لبعضهم البعض بالإنضمام لصفحة الشروع يعد وسيلة ترويج ناجحة.

 ويوجد من أمثال فرح ولارا العديد من الفتيات المصريات اللاتي ابتكرن سبل جديدة تعتمد على فايس بوك للترويج لمنتجاتهن.

 "يمنى" أيضاً صاحبة مشروع آخر على فايس بوك، حيث تقوم بعمل كيك منزلي مزين بألوان ونقوشات مختلفة حسب الطلب، للاحتفالات العائلية والمناسبات.

  تقول يمنى " بعد تخرجي عملت في أكثر من وظيفة، ولكن جميعها لم يحقق طموحي، فقررت أن أعمل ما أحب، وبدأت مشروعي وهو عمل حلوى متنوعة لكل المناسبات والتروبج لها عبر صفحة خاصة على فايس بوك".

   في موسم أعياد رأس السنة الميلادية قامت يمنى بتصميم كعك يتناسب واحتفالات الكريسماس، وأنواعا متنوعة من الحلويات المزينة لتتناسب مع المناسبة.