EN
  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2013

دراسة.. 65 % من الوفيات ناجمة عن أمراض غير معدية

أمراض الكلى

أمراض غير معدية

كشفت دراسة جديدة برعاية معهد القياسات الصحية والتقييم بجامعة واشنطن، أن أنماط الوفيات ونسبة انتشار الأمراض تتغير بسرعة حول العالم، فقد كان الإنسان يعمر أكثر بكثير رغم اختفاء الأمراض المعدية من حياتنا المعاصرة، لكن أمراضا أخرى حلت محلها تتعلق بنمط الحياة الذي نعيشه.

  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2013

دراسة.. 65 % من الوفيات ناجمة عن أمراض غير معدية

كشفت دراسة جديدة برعاية معهد القياسات الصحية والتقييم بجامعة واشنطن، أن أنماط الوفيات ونسبة انتشار الأمراض تتغير بسرعة حول العالم، فقد كان الإنسان يعمر أكثر بكثير رغم اختفاء الأمراض المعدية من حياتنا المعاصرة، لكن أمراضا أخرى حلت محلها تتعلق بنمط الحياة الذي نعيشه.

ووزع متخصصون نسب الوفيات على النحو التالي:

25 % من الوفيات في العالم هي نتيجة الأمراض المعدية ونظام الحمية الغذائية والصحة النفسية والولادة الحديثة، وأكثرُ من 65 % من الوفيات ناجمة عن أمراض غير معدية، وأقلُ من 10 % فقط تحدث من إصابات تقع في غالبيتها في الأماكن الأكثر فقراً في العالم.

الدراسة التي قام بها معهد القياسات الصحية والتقييم بجامعة واشنطن كشفت أن أنماط الوفيات ونسبة انتشار الأمراض تتغير بسرعة حول العالم حيث تراجع الأمراض المعدية في العالم بشكل عام قابله تقدم ملحوظ في "أمراض العصر"  التي نشأت في الدول الصناعية وغزت مدن البلدان النامية وفق دراسة قام بها معهد القياسات الصحية والتقييم بجامعة واشنطن.

الامراض الناجمة عن نمط الحياة العصرية والمرتبطُ معظمُها بالبدانة هي:السرطان، وأمراض القلب والشرايين، والسكتات الدماغية.