EN
  • تاريخ النشر: 14 أغسطس, 2013

دراسة: الشباب يتعرضون لأكبر الضغوطات في التاريخ.. ما تعليقك؟

الشباب يتعرضون للضغط النفسي أكثر من أي وقت سابق في التاريخ، بسبب الحياة العصرية.. هل توافق ذلك

في دراسة حديثة الشباب يتعرضون للضغط النفسي هذه الأيام أكثر من أي وقت سابق في التاريخ، بسبب الحياة العصرية، التي تتسبب في ارتفاع إصابة الشباب في نهاية العشرينيات من العمر بالتوتر البالغ.

الباحثون كشفوا أن المسببات الثلاثة الرئيسة للتوتر هي المخاوف بشأن المال، المشاكل في العمل، وقلة النوم. وأن الشباب يتعرضون للضغط أكثر من أي وقت سابق في التاريخ، ويتجه العديد منهم للتدخين وغيره من العادات المضرة كالمخدرات والكحول.

وعدا عن ارتفاع أزمة الربع الأول من العمر، والقلق بشأن الأمور المالية هناك شكل الجسم الذي يسبب التوتر للعشرينيين. وكشف استطلاع للرأي أن الأسباب الثلاثة الأولى للتوتر للعشرينيين هي المال، العمل وقلة النوم،

وأعداد متزايدة تتجه لطلب المساعدة الطبية، فيما ثلث المستطلعة آراؤهم يزورون بالفعل معالجا نفسيا وربعهم يتناولون مضادات الاكتئاب. بينما ينخفض القلق بشكل كبير بعد سن الخامسة والخمسين.