EN
  • تاريخ النشر: 02 سبتمبر, 2013

خيوط قابلة للذوبان أحدث تقنيات عمليات شد الوجه التجميلية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

خيوط قابلة للذوبان لا تؤدي الى تليفات، كما أن ازالتها سهلة، ولا ينهدل الجلد من حولها، هي جديد عمليات شد الوجه التجميلية، فمع التقدم فى العمر، طبيعى أن يترهل الجلد سواء لدى الرجال أو النساء.

خيوط قابلة للذوبان لا تؤدي الى تليفات، كما أن ازالتها سهلة، ولا ينهدل الجلد من حولها، هي جديد عمليات شد الوجه التجميلية، فمع التقدم فى العمر، طبيعى أن يترهل الجلد سواء لدى الرجال أو النساء،  واليوم مع تطور العلم، أصبح من الممكن تخطى هذه المشكلة بفضل تقنية شد الوجه والعنق بواسطة الخيوط التى لا تفقد الوجه التعبير الطبيعى كونها مطاطة تتحرك مع حركته الطبيعية.

تظهر نتائج العملية التي تعتمد على هذه الخيوط، فور انتهاء العملية، بل ويمكن للمريض متابعة تطور العملية خلال اجرائها والأشتراك فى تحديد ما يريد باستخدام المرآة، وتعتمد استمرارية النتائج على سن المريض وطبيعة إلتام الأنسجة ونوعية الخيوط المستخدمة وعددها، وعادة تستمر النتائج لخمس سنوات حتى تحتاج لإعادة الشد بنفس الخيوط، أو أستبدالها بخيوط أخرىوإن كان أستخدام الخيوط الحديثة يعطى استمرارية أكثر للنتائج.

وللتعرف علي المزيد من التفاصيل عن هذه الخيوط، شاهد فيديو لقاء الدكتور مازن الجنابي إستشاري جراحة تجميلة في حلقة اليوم الاثنين 2 سبتمبر من برنامج صباح الخير يا عرب، ليطلعنا على جديد عمليات شد الوجه بالخيوط.