EN
  • تاريخ النشر: 04 فبراير, 2013

تزايد حالات الانتحار بين الجنود الأمريكيين تثير قلق البنتاجون

وصلت حالات الانتحار بين الجنود الأمريكيين هذا العام إلي رقم قياسي، الأمر الذي دعا وزير الدفاع و القادة العسكريين الأمريكيين إلي النظر جديا في الدوافع و محاولة قراءة الأعراض المبكرة و معالجة الحالات النفسية تماما كالإصابات الجسدية، لكن الأسباب لا ترجع وحدها إلي القتال والحروب.

  • تاريخ النشر: 04 فبراير, 2013

تزايد حالات الانتحار بين الجنود الأمريكيين تثير قلق البنتاجون

وصلت حالات الانتحار بين الجنود الأمريكيين هذا العام إلي رقم قياسي، الأمر الذي دعا وزير الدفاع و القادة العسكريين الأمريكيين إلي النظر جديا في الدوافع و محاولة قراءة الأعراض المبكرة و معالجة الحالات النفسية تماما كالإصابات الجسدية، لكن الأسباب لا ترجع وحدها إلي القتال والحروب.

حالات الانتحار المتزايدة بين الجنود الأمريكيين تقلق وزارة الدفاع البنتاجون،  فالسجل العسكري يظهر 349 حالة انتحار هذا العام و هو رقم أعلى من عدد الجنود القتلى في أفغانستان لنفس السنة.

أسباب الانتحار ترجع إلى الاكتئاب و الإدمان علي الكحول و حالات الطلاق، و الغريب في الأمر أن عدد الجنود المنتحرين الذين لم يحاربوا هو أيضا في تزايد، الأمر الذي جعل المؤسسة العسكرية تراقب أية أعراض محتملة لتلافي حالات الانتحار.

"لقد تحطم عالمي".. هذة كانت كلمات الرقيب ساندز الذي طلبت منه زوجته الانتحار فحاول الانتحار، وحسب الإحصائيات فان معدل الانتحار بين المطلقين هو أعلى بنسبة 55% بالنسبة للمتزوجين.

ويقول الخبراء أن الضغوط النفسية ومحاولات التأقلم مع مجتمع مدني بعد الحرب هي أيضا من أسباب إقبال الجنود الأمريكيين علي الانتحار.