EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2012

الكاتبة سارة العليوي: كنت قطة مغمضة وفتحت.. ولست راضية عن "لعبة المرأة رجل"

حلت الكاتبة السعودية سارة العليوي ضيفة على برنامج صباح الخير ياعرب، لتتحدث عن تجربتها الأولى بتحويل رواياتها إلى أعمال درامية.

  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2012

الكاتبة سارة العليوي: كنت قطة مغمضة وفتحت.. ولست راضية عن "لعبة المرأة رجل"

حلت الكاتبة السعودية سارة العليوي ضيفة على برنامج صباح الخير ياعرب، لتتحدث عن تجربتها الأولى بتحويل رواياتها إلى أعمال درامية.

العليوي والتي ألفت رواية "لعبة المرأة رجل" والتي تحولت إلى عمل درامي عرض في شهر رمضان قالت: كانت تجربة جديدة، وليس لي خبرة بها، لذا وعندما تم التعاقد والاتفاق على عمل المسلسل، كان عندي تصور معين، فقد كنت أتوقع أن يظهر العمل بشكل معين، لكن قلة الخبرة، وعدم معرفة أحد بالوسط الفني، وعدم وجود أحد استشيره، أدت إلى أن لا يكون العمل كما توقعته ولا كما تمنيته".

وتابعت:"لأكون منصفة، فقد كنت مشرفة على كتابة السيناريو والحوار، الأستاذ أحمد المغربي، كتب سيناريو جميل، وكنت راضية عنه، هو كاتب خلاق، لكن ما أزعجني طريقة تنفيذ العمل في بعض الجوانب، كمشاهدة مثلا، قد يعجبني تمثيل فلانة أكثر من فلانة في المسلسل، وبعض التفاصيل رفضتها في البداية، ووافقت عليها بعدها، كمجاملة، لأنه أول عمل".

وقالت:"أعط الخباز خبزه لو أكل نصفه، تعاملت من هذا المبدأ، اعطيت الثقة الكاملة للطرف الآخر، ليتعامل مع الرواية، لكن أنا ككاتبة لي رؤية مختلفة، لا أبحث عن ماديات ولا أرباح، ليس لي حسبة مالية، كتبت عمل وعرض علي تحويله إلى مسلسل، تحمست للفكرة، وجاملت كثيرا، لكن النتيجة لم تكن كما تمنيت"..

وأضافت:"نحن السعوديون ثقافة الآخر تغلب علينا، ربما نحن طيبين زيادة، لكن عندما نفتح عيوننا نبدأ بالتعامل بطريقة أخرى، اول كنت قطة مغمضة، والآن فتحت عين".