• تاريخ النشر: 03 يوليو, 2012

ابتسامة الحجة سمية الفلاّحة المصرية ملكة العطاء والتدبير

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

الحجة سمية مثال للفلاحة المصرية ملكة العطاء بلا تاج، ووزيرة الاقتصاد في بيتها وغيطها. يومها يبدأ بعد صلاة الفجر فتذهب إلى الغيط لتحصد الزرع إلى جوار زوجها ثم تعود لتخبز وتتناول طعام إفطارها مع كوب الشاي، ثم تتوجه هذه المكافحة إلى السوق لبيع محصولها.

(عبلة عبدالحليم - مصر ) الحجة سمية مثال للفلاحة المصرية ملكة العطاء بلا تاج، ووزيرة الاقتصاد في بيتها وغيطها. يومها يبدأ بعد صلاة الفجر فتذهب إلى الغيط لتحصد الزرع إلى جوار زوجها الذي يقول عنها أنها تقاسمه كل مسؤولياته، ثم تعود لتخبز وتتناول طعام إفطارها مع كوب الشاي، ثم تتوجه هذه المكافحة إلى السوق لبيع محصولها، ولا تعرف بهذا التدبير ضائقة اقتصادية.

فما أجملها من امرأة وزوجة وأم لا تفارق ابتسامة الرضا وجهها البشوش ودائما "تبوس يدها وجه وظهر" بالتعبير المصري العامّي على نعمة الله.

المزيد في التقرير أعلاه

آخر الأخبار