EN
  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2012

الأمير نايف.. نهر عطاء لا ينضب لنجدة الشعوب الإسلامية المنكوبة

 الأمير الراحل مع خادم الحرمين الشريفين

الأمير الراحل مع خادم الحرمين الشريفين

الأمير الراحل نايف بن عبد العزيز أو نايف الإنسان هو أقل ما يقال في رجل سخر الكثير من وقته وجهوده لخدم الإنسانية والأمة الإسلامية على وجه التحديد.

  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2012

الأمير نايف.. نهر عطاء لا ينضب لنجدة الشعوب الإسلامية المنكوبة

الأمير الراحل نايف بن عبد العزيز أو نايف الإنسان هو أقل ما يقال في رجل سخر الكثير من وقته وجهوده لخدم الإنسانية والأمة الإسلامية على وجه التحديد.

له باع طويل في إغاثة الشعوب الإسلامية المنكوبة بالكوارث الطبيعية والمجاعات، بغض النظر عن البروتوكولات الدولية كان من أول المسارعين لإرسال النجدة بشتى أنواعها.

نفذ العديد من المشروعات الإنسانية والخيرية للشعوب التي عانت وما زالت تعاني من الحروب والاقتتال.

دعم الأسر الفقيرة وكفالة الأيتام وبناء المساكن كانوا من أولويات تقديماته الإنسانية، التي لم تستثن أي من الشعوب المسلمة، فكان خير من سارع إلى مدها بالمساعدات الغذائية والطبية والإيوائية بشكل عاجل.

من باكستان إلى الصومال ولبنان، مرورا بغزة والعراق وغيرها الكثير من الدول، ترك نايف في كل منها بصمة إنسانية تحسب في ميزان حسناته بإذن الله تعالى.