EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2013

اضراب لطلاب جامعة "بيرزيت" في فلسطين... وهذه هي الأسباب

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أعرق جامعات فلسطين، جامعة بيرزيت، لم يبدأ عامها الدراسي الجديد حتى الآن، والسبب ان طلبتها يخوضون اضرابا مفتوحا احتجاجا على رفع الاقساط الجامعية.

  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2013

اضراب لطلاب جامعة "بيرزيت" في فلسطين... وهذه هي الأسباب

فأعرق جامعات فلسطين،  جامعة بيرزيت،  لم يبدأ عامها الدراسي الجديد حتى الآن، والسبب ان طلبتها يخوضون اضرابا مفتوحا احتجاجا على رفع الاقساط الجامعية.

الجامعة قامت بفصل عشرة من الطلاب الذين اغلقوا بوابات الجامعة، ما زاد من حدة الازمة بين ممثلي الطلاب وادارة الجامعة. الازمة المالية لها اسباب عديدة  من ابرزها قلة الدعم الحكومي.

 نصبوا خيمتهم على باب جامعتهم الرئيسي، ليس في نية هؤولاء الطلبة كما يبدوا اخلاء المكان وازالة هذه السلاسل الحديدية والاقفال التي اغلقوا بها باب جامعة بيزيت  العريقة، وكتبوا هنا انه ليس بمقدورهم دفع الاقساط .. معتبرين رفعها من قبل الادارة استغلالا لهم  .

الجامعة ردت على خطوة الطلبة بفصل عشرة منهم . اثنان فصلا نهائيا .. وثمانية لمدة عامين دراسيين كاملين بينهم طلبة لاسباب اكاديمية  ..

كل الفصائل التي تشكل مجلس الطلبة تشارك في هذا الاحتجاج .. ومطلبها واحد وهو عودة ادارة الجامعة عن قرارها برفع الاقساط الجامعية .

المشكلة تكمن في ان الطلبة يدفعون الاقساط الجامعية بالدينار الاردني حسب قانون الجامعة .

مؤخرا قامت ادارة الجامعة بتثبيت سعر الدينار بما قيمته خمسة شواقل وستين اغوره .. اي اكثر من سعر صرف الدينار في السوق حاليا .ما يعني  ارتفاع قيمة الاقساط تلقائيا.

لكل اسبابه .. لكن البعض يرى ان الارتفاع المستمر في قيمة الاقساط الجامعية قد يؤدي الى تحويل الجامعة الى مكان للطلبة الاثرياء فقط القادرين على دفع الاقساط .

 الدعم الذي تقدمة الحكومة الفلسطينية للجامعات الفلسطينية يشكل المصدر الاساسي لميزانية الجامعات .. لكن هذا الدعم بدا في التناقص في السنوات الاخيرة بسبب الازمة المالية التي تعانيها السلطة الفلسطينية .