EN
  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2010

أكدوا أن الوسامة العربية تفرض نفسها زوار mbc.net يرشحون تيم الحسن وقصي خولي لمنافسة مهند التركي والإيراني

النجمان تيم حسن وقصي خولي

النجمان تيم حسن وقصي خولي

لم يعد مهند التركي أو مهند الإيراني يستحوذان على قلوب فتيات العرب، بعد أن دخل على خط المنافسة النجمان السوريان تيم الحسن وقصي خولي، وذلك وفق ما ذهبت إليه تعليقات زوار mbc.net في نقاشاتهم حول النجم الأكثر وسامة.

  • تاريخ النشر: 17 أكتوبر, 2010

أكدوا أن الوسامة العربية تفرض نفسها زوار mbc.net يرشحون تيم الحسن وقصي خولي لمنافسة مهند التركي والإيراني

لم يعد مهند التركي أو مهند الإيراني يستحوذان على قلوب فتيات العرب، بعد أن دخل على خط المنافسة النجمان السوريان تيم الحسن وقصي خولي، وذلك وفق ما ذهبت إليه تعليقات زوار mbc.net في نقاشاتهم حول النجم الأكثر وسامة.

وفي صفحات مسلسلي "الوهم" الإيراني، والعشق الممنوع على mbc.net تباينت آراء الزوار حول المهندين الإيراني "حامد كميلي" والتركي "كيفانش تاتيلونجما بين محب للأول وعاشق للثاني، في حين أكد آخرون أن هناك فنانين عرب أفضل منهم بكثير، وخاصة نجوم سوريا وعلى رأسهم "تيم الحسنو"قصي خولي".

صراع الأفضلية بدأ بين الفنانين العرب والأتراك والإيرانيين، منذ عرض مسلسل "الوهم" الإيراني على MBC1 ، حيث عبر عديد من القراء والقارئات عن إعجابهن بالمسلسل وبطله (مهند الإيراني) الذي أدى دور "إلياس".

وقالت إحدى الزائرات التي وقعت تعليقها باسم ""فوزية" إن مسلسل الوهم جميل ومثير، والبطل إلياس وسيم، وهو يشبه الممثل الهندي فردين خان ابن فيروز خان، واتفقت معها في الرأي "إيمانالتي أكدت أنها تحرص على متابعة المسلسل لرؤية "إلياسوتود متابعة مزيد من أخباره.

زائرة أخرى أطلقت على نفسها "زينب" قالت إن الممثلين الإيرانيين يتمتعون بالجمال والتدين، بينما وصفت "منى" دور "إلياس" في مسلسل الوهم بأنه صعب للغاية، وقد أداه بتفوق وتشويق أكثر من الأدوار التي يؤديها مهند التركي.

الآراء السابقة المؤيدة لمهند الإيراني، لم ترض في المقابل معجبات نظيره التركي، حيث أكدت إحدى الزائرات، والتي وصفت نفسها بـ "الجميلة نور" أن "مهند" التركي سيظل الأجمل والأحلى، وأنه ملك الجمال والرومانسية.

وتبنت "عاشقة مهند التركي" الرأي السابق، مؤكدة أن مهند التركي أحلى وأجمل وأكثر رومانسية من مهند الإيراني، إضافة لكونه ممثلا بارعا وممتازا.

أما "أسماء" فانحازت بشدة للمسلسلات التركية، مؤكدة أنها تفوق الدراما العربية والإيرانية، بل وطالبت بألا تذيع قنوات MBC سوى المسلسلات التركية فقط!

المعركة بين المهندين التركي والإيراني لم تعجب بعض الزوار، الذين أكدوا بدورهم وجود كثير من الفنانين العرب الأفضل منهما في الوسامة والجمال.

قالت إحدى الزائرات التي علقت على الموضوع تحت اسم "نور" بالقول: إن الفنانين العربيّيْن "قصي الخولي" و"أحمد السقاأفضل بكثير من المهندين التركي والإيراني، وهو ما اتفقت معه أيضا "سامية" التي أكدت أن الفنانين العرب بشكل عام أفضل من الأتراك والإيرانيين.

يتشابه الرأي السابق مع ما ذكره زائر أطلق على نفسه اسم "هارمونيوالذي أكد فيه أن نجوم سوريا -وخاصة "تيم الحسن" و"قصي خولي"- أفضل من كلا المهندين التركي والإيراني، سواء من ناحية الوسامة والجمال أو الثقافة والأداء.