EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2012

"روبن هود" الشام يتحدى العسكر الفرنسي برسالة مقاومة

عبود يلقن الفرنسيين درسًا قاسيًا

عبود يلقن الفرنسيين درسًا قاسيًا

عبود الشامي يتقمص شخصية روبن هود الإنجليزي ويوجه رسائل ورقية إلى أهالي حارته يثبت بها براءته.

  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2012

"روبن هود" الشام يتحدى العسكر الفرنسي برسالة مقاومة

"لسه الخير قدام يا أهل حارة اللوز"...رسالة ورقية كتبها "عبود الشامي" بطل مسلسل "رجال العزإلى أهالي الحارة التي يقطن بها، يؤكد بها عزمه مواصلة المقاومة ضد حكم العسكر الفرنسي.

رسالة "عبود" الذي يجسد شخصيته الفنان السوري "قصي خوليأكدت أنه لم يمت بأيدي المحتل الفرنسي، كما أُشيع مؤخرًا، بما يذكِّر ببطولات الفارس الإنجليزي الشهير "روبن هود" الذي حارب الظلم والاستبداد ودافع عن الفقراء.

ويُعرَض مسلسل "رجال العز" يوميًّا في تمام الساعة 18.00 بتوقيت السعودية، 15.00 بتوقيت جرينتش، على شاشة MBC1.

ورغم الظلم الكبير الذي وقع على "عبودفإن الفدائي الدمشقي ظل يحاول إثبات براءته لأهالي حارته بقتل العسكر الفرنسي تأكيدًا لوطنيته.

وكان "عبود" قد حُكم عليه بالسجن عشر سنوات بتهمة جريمة قتل لم يرتكبها. وفور خروجه من السجن تشاجر مع مختار الحارة "أبو شكريوقتل بعدها أحدُ جواسيس المحتل الفرنسي المختارَ فاتهم عبود بالقتل.

للأسف، صدَّق أهالي حارة "اللوز" الدمشقية رواية العسكر، فاتهموا "عبود" بقتل المختار. وأُصدر حكم بالإعدام، لكن "عبود" قرر الهروب من أجل إثبات براءته وتقديم الجاني الحقيقي إلى المحاكمة.

وفور هروبه من السجن، قرر "عبود" الشامي تلقين العسكر الفرنسي درسًا قاسيًا بقتل مزيد من جنودهم، والسير في طريق المقاومة بخطى واثقة.

هل يتمكن "عبود الشامي" من إثبات براءته؟.. شارك برأيك.