• تاريخ النشر: 09 أبريل, 2012

هل يُصبح "عبود الشامي" زعيما لحارة "اللوز"؟

عبود أثناء تصديه للجنود الفرنسيين
عبود أثناء تصديه للجنود الفرنسيين

القدر يُثبت براءة عبود من تهمة قتل الزعيم أبو شكري، فهل ينصبه أهالي حارة اللوز زعيما عليهم؟

(دبي - mbc.net) بعد ظهور حقيقة الجرائم التي وقعت في حارة اللوز وكان بطلها أبو سليم الذي قتل الزعيم أبو شكري وأحرق الكثير من متاجر الحارة ومخابزها، وبعد أن ظهرت براءته من جميع التهم، هل يصبح عبود زعيما للحارة الدمشقية.

سؤال فرض نفسه في أروقة الحارة، وخاصة بعد البطولات الكبيرة التي أظهرها عبود، والذي يجسد شخصيته الفنان السوري قصي خولي، وقيامه بقتل مئات الجنود الفرنسيين ومساعدة المقاومة السورية.

وتعرض MBC1 مسلسل "رجال العز" يوميا في تمام الساعة 18.00 بتوقيت السعودية، 15.00 بتوقيت جرينتش.

وفي الوقت الذي اتهم فيها أهالي الحارة عبود بالكثير من الجرائم؛ لبى البطل الشامي نداء وطنه عبر قتله الجنود الفرنسيين، والبحث عن أي وسيلة لإثبات براءته.

وعلى الرغم من البطولات التي قدمها عبود؛ إلا أن أهالي الحارة وفي مقدمتهم الزعيم نوري الذي يجسد شخصيته الفنان رشيد عساف، ظلوا يتهمون عبود بالكثير من التهم الباطلة.

لم ييأس عبود وقرر السير على نهج زعماء الحارة السابقين بالتصدي للمحتل الفرنسي لطردهم من أرض الشام.

وأخيرا وبعد أن لعب القدر دور البطولة، هل ينصب أهل الحارة عبود زعيما عليهم؟.. سؤال ستكشف عنه الحلقة الأخيرة من المسلسل.. شارك وتوقع الحدث.