EN
  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2012

الحلقة 33: "عبود" يقبض على رأس الأفعى

عبود يقبض على القائد الفرنسي

عبود يقبض على القائد الفرنسي

براءة عبود تظهر بعد اكتشاف قيام أبو سليم بجميع الجرائم التي وقعت داخل الحارة، والقائد الفرنسي يقع في أيدي عبود.

  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2012

الحلقة 33: "عبود" يقبض على رأس الأفعى

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 33

تاريخ الحلقة 09 أبريل, 2012

القائد الفرنسي سبب جميع المشاكل التي وقعت داخل حارة اللوز والتي تتضمن قتل الزعيم أبو شكري، وحرق الكثير من المتاجر والمخابز، واتهام عبود الشامي (قصي خولي) بتلك التهم، مما جعله مطاردا من أهالي الحارة.

وفي الحلقة 33؛ يكتشف الزعيم نوري (رشيد عساف) جميعَ الحقائق، مما دفعه إلى الذهاب إلى مقر القائد الفرنسي لإلقاء القبض عليه، وتخليص أبو جلال من محبسه.

على الفور يهرب القائد الفرنسي من مقر إقامته حتى لا يقع في أيدي الفدائيين ويخسر حياته، ولكن جميع الأحداث نقلت إلى عبود عن طريق صديقه يعقوب.

لم يتردد عبود، وهرع وراء القائد الفرنسي لينتقم منه على اتهامه ظلما لعشرات السنوات، وجعله مطاردا في الجبال بعيدا عن أهله، وبالفعل أمسك به من أجل تسليمه لأهالي الحارة.