EN
  • تاريخ النشر: 07 أغسطس, 2013

الطب البديل: كيف تعالج قرحة الفراش؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أوضح د. جابر القحطاني - أستاذ علم العقاقير والطب البديل - أن ما يعرف بقرحة الفراش يصاب بها كبار السن والمقعدين الذين لا يستطيعون الحركة أو بعض الناس المعاقين والمصابين بإعاقات تمنعهم من الحركة، ودائما يكونون جالسين على ظهورهم.

أوضح د. جابر القحطاني - أستاذ علم العقاقير والطب البديل - أن ما يعرف بقرحة الفراش يصاب بها كبار السن والمقعدين الذين لا يستطيعون الحركة أو بعض الناس المعاقين والمصابين بإعاقات تمنعهم من الحركة، ودائما يكونون جالسين على ظهورهم.

وأضاف القحطاني في حلقة يوم الثلاثاء 6 أغسطس/آب 2013 من برنامج الطب البديل - تقدمه ديانا الخميس - أن وهؤلاء المرضى يحتاجون إلى رعاية خاصة لأن القرح دائما تصيبهم في منطقة الظهر باعتبارها المنطقة الملامسة للفراش.

ونصح القحطاني بضرورة تقليب المرضى مرتين على الجنب والظهر، لتهوية الجسم، خاصة أن قرحة الفراش تنتج عن ضعف الأنسجة التي لا يصلها الدم بكميات كافية أو بعض التقرحات الناتجة عن مرض السكر.

وأشار إلى أن علاج القرح يكون عن طريق تقليب المريض بين فترة وأخرى ولا يتم تركه لفترات طويلة على وضعية واحدة، إضافة إلى وجود نوع من الأسرة الطبية الجديدة التي تقاوم هذه التقرحات عن طريق تصاميم معينة تعمل على تهوية جسد المريض.

وأضاف أن من الحاجات الجيدة التي أثبتت قدرة كبيرة على علاج قرح الفراش، حرق جذور نبات القطيفة وسحقها سحقا جيدا ثم يعجن مع زيت زيتون قطفة أولى ويوضع لبخة على القرح ويوضع عليها لاصق ويتم تغييره كل 12 ساعة، إضافة إلى العناية بتوفير العناية الخاصة في مستوى النظافة ويفضل أن يكون هناك ممرضة مصاحبة لهذا المريض.